' rel='stylesheet' type='text/css'>

3 دول خليجية تفرض إجراءات جديدة لمواجهة “أوميكرون”

3 دول خليجية تفرض إجراءات جديدة لمواجهة “أوميكرون”

صوت العرب – وكالات

فرضت 3 دول خليجية، اليوم الاثنين، إجراءات احترازية جديدة لمنع تفشي فيروس “كورونا” في ظل المخاطر العالية للمتحور المكتشف حديثاً “أوميكرون”.

وقرر مجلس الوزراء الكويتي، عقب اجتماع له، تطبيق الحجـر المنزلي لمدة 10 أيام لكل من يصل إلى البلاد من الخارج.

وحسب وكالة الأنباء الكويتية الرسمية، فإنه يمكن إنهاء الحجر المنزلي قبل المدة المحددة، حال إجراء فحص “PCR” بعد 72 سـاعة على الأقل من وقت الوصول يؤكد الخلو من فيروس كورونا.

كما قررت الحكومة الكويتية اعتبار كل من مضى 9 أشهر علـى تلقيه الجرعة الثانية من اللقاح المضاد لكورونا، “غير مكتمل التحصين ما لم يتلقَّ الجرعة التعزيزية الثالثة من اللقاحات المعتمدة في البلاد”.

وفي السعودية أعلنت وزارة الصحة، في تغريدة لها عبر “تويتر”، إتاحة حجز مواعيد التطعيم بالجرعة التنشيطية المعززة من اللقاحات المضادة لكورونا، بعد مرور 3 أشهر من تلقي الجرعة الثانية، بدلاً من مدة 6 أشهر.

وقالت الوزارة إن هذه الخطوة تأتي “نظراً لأهمية الوقاية من المتحورات، وآخرها متحور أوميكرون”.

من جهتها فرضت هيئة الطيران المدني في سلطنة عُمان إجراءات جديدة للمسافرين القادمين عبر مطارات السلطنة.

وأوجبت الهيئة على المسافرين إجراء فحص “PCR” قبل الوصول إلى مطارات سلطنة عُمان، والحصول على بطاقة تسجيل مسافر الإلكترونية قبل موعد الإقلاع بـ48 ساعة.

كما شملت الشروط إرفاق المسافرين شهادة التحصين ضد فيروس كورونا وفقاً لما هو معتمد في سلطنة عُمان، واستمارة فحص “PCR” بنتيجة سلبية قبل الوصول إلى المطار.

ووجهت الهيئة المسافرين الذين يحملون بطاقة تسجيل المسافر ذات الشريط الأسود إلى مناضد خدمة تسجيل المسافرين، لاستكمال الإجراءات اللازمة، وذلك عند الوصول إلى مطارات عُمان، أما المسافرون المكتملة إجراءاتهم فعليهم التوجه مباشرة إلى مناضد الجوازات.

كما أعلنت السلطات الصحية عن تقليل الفترة الزمنية لتلقي الجرعة التنشيطية من ستة إلى ثلاثة أشهر من تاريخ تلقي الجرعة الثانية، ابتداءً من يوم غدٍ الثلاثاء.

وأهابت وزارة الصحة بالجميع إلى المبادرة بأخذ الجرعة التنشيطية حفاظاً على سلامتهم وسلامة أسرهم، وشددت على ضرورة التقيد التام بالإجراءات الوقائية مثل لبس الكمامة والتباعد الاجتماعي وتجنب الأماكن المزدحمة والحفاظ على نظافة اليدين.

وكانت السلطنة أعلنت، الاثنين الماضي، تسجيل أوّل حالتين لمتحور فيروس كورونا الجديد “أوميكرون” لمواطنيْن قدِما من السفر”.

وتم إبلاغ منظمة الصحة العالمية عن المتحور الجديد للمرة الأولى من جنوب أفريقيا، يوم 24 نوفمبر الماضي.

ويحتوي المتحور الجديد على عدد كبير من الطفرات، و”بعضها مثير للقلق”، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية.

كما تشير الأدلة الأولية إلى زيادة خطر “الإصابة الثانية” بهذا المتحور، مقارنة بالسلالات الأخرى.

وحظرت دول خليجية وعدة دول أوروبية، الرحلات الجوية من دولة جنوب أفريقيا والدول المجاورة لها، ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة “أوميكرون”.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: