12 شهيداً في غزة.. وصفارات الإنذار تدوي بمستوطنات الاحتلال - صوت العرب اونلاين ' rel='stylesheet' type='text/css'>
المتواجدون حالياً على الموقع


الرئيسية / أُخَرُ الأَخْبَار / الرئيسية / أخبار فلسطين / 12 شهيداً في غزة.. وصفارات الإنذار تدوي بمستوطنات الاحتلال

12 شهيداً في غزة.. وصفارات الإنذار تدوي بمستوطنات الاحتلال

غزة – صوت العرب –  ارتفع عدد الشهداء الفلسطينيين، الذين سقطوا جراء التصعيد الإسرائيلي في قطاع غزة، إلى 12 شخصاً، بينما أصيب 45 آخرون بجراح.

وقالت وزارة الصحة في غزة، صباح الأربعاء، إن فلسطينياً، وصل إلى مستشفى “شهداء الأقصى”، بمدينة دير البلح (وسط)، فجر اليوم، ليرتفع عدد الشهداء ارتفع إلى 12.

واستشهد أمس الثلاثاء، 10 فلسطينيين، جراء غارات إسرائيلية، بينهم بهاء أبو العطا، القيادي بسرايا القدس، الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي، وزوجته.

وذكرت وزارة الصحة بغزة، أن 45 شخصاً أصيبوا بجراح، جراء الغارات الإسرائيلية، دون تقديم تفاصيل حول طبيعة إصاباتهم.

وأوردت وزارة الصحة الفلسطينية أسماء الشهداء، وهم: “القيادي البارز في سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي بهاء سليم حسن أبو العطا (42 عاماً)، وزوجته أسماء محمد حسن أبو العطا (39 عاماً)، ومحمد عطية مصلح حمودة (20 عاماً)، وزكي عدنان محمد غنام (25 عاماً) وإبراهيم أحمد الضابوس (26 عاماً)، وعبدالله البلبيسي (26 عاماً)، وعبد السلام أحمد (28 عاماً)، ومحمد صلاح حسن ابو شكل (31 عاماً)، وراني فايز رجب أبوالنصر (31 عاماً)، وجهاد ايمن احمد ابو خاطر (22 عاماً)، وخالد معوض سالم فراج( 39 عاماً).

وشنت طائرات الاحتلال الإسرائيلي عدة غارات على القطاع، استهدفت عناصر ومواقع ونقاط رصد للمقاومة، بالإضافة إلى أراضٍ زراعية.

صفارات الإنذار في غلاف القطاع

في سياق متصل، قالت وسائل الإعلام “الإسرائيلية” صباح اليوم الأربعاء، إن صفارات الإنذار دوّت في مستوطنات “غلاف غزة” نتيجة إطلاق الصواريخ والقذائف من القطاع باتجاه المستوطنات.

 وأشارت هذه الوسائل إلى أن القبة الحديدية تمكنت من إسقاط عدد من الصواريخ .

وقالت مصادر محلية في غزة، إن أصوات انفجارات سمعت على حدود القطاع ناجمة عن اعتراض القبة الحديدية للصواريخ، وفقاً لـ”روسيا اليوم”.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه تم إطلاق 220 قذيفة من غزة خلال يومي الثلاثاء والأربعاء، تمكنت خلالها من اعتراض 90% منها عبر القبة الحديدية.

وكانت الحكومة الإسرائيلية قد عطلت المدارس وحركة القطارات، وأغلقت عدة طرق رئيسية محاذية للقطاع.

فيما أعلنت وزارة التربية والتعليم العالي في قطاع غزة، مساء الثلاثاء، استمرار تعليق الدراسة في مدارس القطاع، اليوم الأربعاء، بسبب التصعيد العسكري الإسرائيلي.

توعد بالرد.. و”إسرائيل” تؤكد

وكانت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد، توعدت الاحتلال برد مزلزل، وشددت على أن الساعات القادمة ستضيف عنواناً جديداً إلى “سجل هزائم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو”، وتعهدت بأنها لن تسمح بإعادة سياسة الاغتيالات.

واعتبرت غرفة العمليات المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية أن الاحتلال الإسرائيلي تجاوز كل الخطوط الحمراء.

واندلعت المواجهة الحالية، إثر اغتيال “إسرائيل”، فجر الثلاثاء، “بهاء أبو العطا”، القيادي في سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية، في غارة شنتها على منزل، شرقي مدينة غزة.

كما أعلنت حركة الجهاد إن “إسرائيل” شنت غارة على منزل القيادي بالحركة أكرم العجوري، في العاصمة السورية دمشق، وهو ما أسفر عن استشهاد شخصين، بينهما نجله؛ وهو ما لم تعلق عليه إسرائيل حتى الآن.

وأعلن جيش الاحتلال في بيان له أنه تم استهداف أبو العطا، أحد أبرز قادة الجهاد الإسلامي في القطاع، بعملية مشتركة مع جهاز الأمن العام (الشاباك).

وأشار البيان إلى أن عملية الاغتيال صادق عليها رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، ووزير الجيش.

ووصف جيش الاحتلال أبو العطا بأنه كان “قنبلة موقوتة” ومسؤولاً عن الصواريخ والهجمات التي تنطلق من قطاع غزة تجاه الأراضي المحتلة.

تعليقات من فيسبوك

شاهد أيضاً

“الحشد الشعبي” يعترف بمشاركته في مجزرة ساحة الخلاني ببغداد

بغداد – صوت العرب – وكالات – أقر “الحشد الشعبي” بالمشاركة في مجزرة “ساحة الخلاني” …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم