' rel='stylesheet' type='text/css'>

وفد عراقي بتعليمات إيرانية إلى أنقرة .. تهدئة تركية مقابل ردع الحشد الشعبي

وفد عراقي بتعليمات إيرانية إلى أنقرة .. تهدئة تركية مقابل ردع الحشد الشعبي

صوت العرب – بغداد – وكالات 

قال قيادي في التحالف الشيعي ان وفدا امنيا عراقيا برئاسة مستشار الامن الوطني ورئيس الحشد الشعبي فالح الفياض سيزور تركيا قريبا لوضع تفاهمات حول الموصل.

وبين المصدر ان الوفد الامني العراقي سينقل إلى تركيا تطمينات حول قدرة القيادة العسكرية والسياسية في العراق بالتحكم بحركة الحشد الشعبي موضحا ان مستشارين إيرانيين على رأسهم قاسم سليماني ابلغوا الوفد العراقي بان يبلغ المسؤولين الاتراك بان الفصائل الشيعية المرتبطة بإيران تتلقى اوامرها من سليماني وان الاخير سييلغها بعدم الدخول إلى مدينة تلعفر اذا أعلنت تركيا انها لن تحرك قواتها الموجودة في معسكر بعشيقة.

وكانت تركيا قد أعلنت انها لا ترفض اي وساطة تساهم في تهدئة الاوضاع في اشارة إلى اعلان إيران عن استعدادها للتوسط بين بغداد وانقرة لحل الازمة وقال وزير الخارجية التركي جاويش أوغلو إنّ تركيا ترحّب بكل الأدوار البنّاءة من أي دولة كانت وتأتي هذه التصريحات التركية بعدما دار حديث خلال الساعات الأخيرة ضمن أوساط قريبة من الحكومة العراقية، يفيد بأن اتفاقاً تم التوصل إليه بين الأمريكيين والعراقيين، يقضي بعدم دخول قوات الحشد الشعبي بفصائلها المعروفة إلى تلعفر وإيكال المهمة إلى مقاتلين محليين من العرب والتركمان.

وقال مصدر سياسي قريب من القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي إنّ الأمريكيين تولّوا قضية الوجود العسكري التركي في بعشيقة وقالوا لبغداد إنهم مارسوا ضغوطاً على الرئيس رجب طيب أردوغان للكفّ عن تصريحاته والتفاهم مع بغداد وحل مشكلة وجود قوات في بعشيقة ودّياً.

المصدر في التحالف الشيعي قال ان اجتماع التحالف الذي حضره قادة القوى والاحزاب الشيعية الذي عقد امس ناقش عملية ضبط تحركات المليشيات وعدم السماح لها بالخروج عن السيطرة واتفق المجتمعون على عقد اجتماع موسع خلال اليومين القادمين يحضره قادة الفصائل المسلحة لإبلاغهم بتعليمات عراقية إيرانية مشتركة تتعلق بدور الحشد الشعبي في معركة الموصل ومساحة تحركه والاهداف المرسومة له.

 

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: