' rel='stylesheet' type='text/css'>

وزير الخارجية العماني السابق “بن علوي” يروي كيف تفاجأ بموقف للملك حسين .

وزير الخارجية العماني السابق “بن علوي” يروي كيف تفاجأ بموقف للملك حسين .

صوت العرب:

روى وزير الخارجية العماني السابق، يوسف بن علوي، حكايات طريفة متنوعة من مسيرته الدبلوماسية الحافلة وخاصة في أول فترات التعرف على الدول العربية المختلفة.

وفي معرض حديثه عن ذكرياته في جولة عربية شملت عدة بلدان، وصف ما لقيه من ترحيب في السعودية وفي اليمن ومنها إلى لبنان التي تحدث عنها بطريقة خاصة، حيث قال عنها: “من السعودية طلعنا لليمن ومن اليمن رحنا الى لبنان. لبنان شيء ثاني مختلف”.

وعقب محاور الوزير العماني السابق قائلا: “ثقافة وسياسة وتطور وانفتاح”، ورد بن علوي بقوله: “انفتاح أهم شيء الانفتاح”، مضيفا في وصف لبنان بأنه مكان مناسب للتسوق.

وقص وزير الخارجية العماني السابق والذي كان عمل قائما بالأعمال في لبنان وافتتح سفارة بلاده به، حادثة طريفة، مشيرا إلى أنهم في لبنان تعاملوا لأول مرة بالدولارات وواجهوا صعوبات في التفريق بين الدولار والمئة دولار، ما تسبب في مشاكل من هذا النوع في بيروت.

الواقعة اللافتة الأكثر أهمية واجهت الوفد الدبلوماسي العماني في الأردن، حيث روى بن علوي حادثة تحمل الكثير من المعاني، مشيرا إلى أن العاهل الأردني حينها الملك حسين بن طلال استقبلهم في العقبة، مضيفا في سرد تفاصيل الموقف قوله: “كنا جالسين في قاعة الفندق في انتظار من يأخذنا إلى الملك، وإذا بالملك حسين يأتي ويجلس معنا.. تفاجأت!.. هذا الملك حسين.!!.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: