' rel='stylesheet' type='text/css'>

وزيرة الثقافة تبحث مع سفيرة بريطانيا سبل تطوير العلاقات الثقافية بين البلدين .

وزيرة الثقافة تبحث مع سفيرة بريطانيا سبل تطوير العلاقات الثقافية بين البلدين .

النجار: نبني على انجازات من سبقونا متسلحين بهويتنا وقيمنا التي تستند إلى ثوابت العدالة والحرية والتنوع والحداثة، والتسامح وتقبل الآخر.

السفيرة بريجيت براند:نأمل في بناء شراكات جديدة مع الوزارة  لتعزيز العلاقات وتمتين مئة عام من الشراكة والتعاون.

صوت العرب:الاردن.

بحثت وزيرة الثقافة هيفاء النجار، اليوم الثلاثاء مع السفيرة البريطانية بريجيت براند العلاقات الثقافية بين البلدين الصديقين، بحضور رئيسة التنمية في السفارة البريطانية أنجيلا سبيلسبوري، والمدير العام للمجلس الثقافي البريطاني في الأردن سمر شاه.

وقالت النجار خلال اللقاء، إننا نحتفل هذا العام بمرور مائة عام على تأسيس الدولة الأردنية، ونستعد للدخول في مئوية جديدة، نبني فيها على الإنجازات العظيمة لمن سبقونا، لنعمق الإنجاز، ونرسخ القيم، ونرسم ملامح المستقبل، متسلحين بهويتنا وقيمنا التي تستند إلى ثوابت العدالة والحرية والتنوع والحداثة، والتسامح وتقبل الآخر.

واستعرضت النجار بعضًا من ملامح الاستراتيجية الثقافية للأعوام المقبلة، والتي  من أهم مرتكزاتها العمل على نقل صورة الأردن المشرق وثقافته للعالم بالطريقة التي تليق به، والمستمدة من قيم الهاشميين وقيادتهم الحكيمة، ونشر رسالة الأمل والتفاؤل، ودعم المبدعين والمثقفين والتعريف بهم، وبناء الشراكات الفاعلة مع مؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات الحكومية الأخرى، والتركيز على أن تكون الثقافة للجميع لا لفئة النخبة مع أهميتها، لتكون متاحة للجميع، وتعزيز مفهوم ثقافة الإنتاج و الصناعات الثقافية ، كواحدة من الروافد الاقتصادية الهامة.

ومن جهتها، أعربت السفيرة براند عن أملها في بناء شراكات جديدة مع الوزارة  لتعزيز العلاقات وتمتين مئة عام من الشراكة والتعاون، و زيادة فرص التبادل الثقافي وتبادل الخبرات والأفكار والمهارات حول المستقبل بين الشباب الأردني والبريطاني، بالاستفادة من وسائل التكنولوجيا الحديثة.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: