' rel='stylesheet' type='text/css'>

واشنطن بوست :مدير المخابرات الأمريكية التقى مع زعيم طالبان في كابول.

واشنطن بوست :مدير المخابرات الأمريكية التقى مع زعيم طالبان في كابول.

صوت العرب:

نقلت صحيفة ”واشنطن بوست“، اليوم الثلاثاء، عن مسؤولين أمريكيين، تحدثوا بشرط عدم الكشف عن هوياتهم، قولهم إن مدير وكالة المخابرات المركزية الأمريكية وليام بيرنز التقى مع زعيم حركة طالبان الملا عبد الغني برادر في كابول، أمس الإثنين.

ولا تزال الدول الغربية تعمل بأقصى سرعتها، اليوم الثلاثاء، لإجلاء الناس من أفغانستان قبل انقضاء مهلة تنتهي بنهاية الشهر الحالي، في حين واجه الرئيس الأمريكي جو بايدن ضغوطا متزايدة للتفاوض على إتاحة مزيد من الوقت لإجلاء آلاف العالقين.

وسادت حالة من الفوضى شابها العنف أحيانا في مطار كابول، إذ تحاول القوات الغربية وحراس الأمن الأفغان إبعاد الحشود الراغبة في الفرار من البلاد بعد سيطرة حركة طالبان على العاصمة الأفغانية في 15 أغسطس/ آب.

وصرح دبلوماسي في حلف شمال الأطلسي ”الناتو“ لرويترز، بأن دولا مختلفة قامت بإجلاء نحو 50 ألف شخص خلال الأيام العشرة الماضية، وتحاول الانتهاء من الأمر قبل انقضاء المهلة المحددة لسحب القوات الأجنبية في 31 أغسطس/ آب.

وأضاف المسؤول في حلف شمال الأطلسي الذي طلب عدم ذكر اسمه ”يعمل كل فرد من القوات الأجنبية بوتيرة تشبه حالة الاستعداد للحرب كي لا يفوت الموعد النهائي“.

ويجتمع قادة دول مجموعة السبع الكبرى، وهي بريطانيا وكندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان والولايات المتحدة، عبر الإنترنت، اليوم الثلاثاء، لمناقشة الأزمة.

وحذر الرئيس الأمريكي جو بايدن، الذي ذكر أن القوات الأمريكية قد تظل في البلاد بعد انقضاء المهلة، من أن إجلاء قوات بلاده سيكون ”صعبا ومؤلما“، مضيفا أن أخطاء كثيرة قد تقع.

وقال آدم شيف رئيس لجنة المخابرات في مجلس النواب الأمريكي للصحفيين بعد إفادة بشأن أفغانستان قدمها مسؤولون في المخابرات، إنه لا يعتقد أن الإجلاء سيكتمل في غضون الأيام الثمانية الباقية.

وأضاف ”أرى أن الأمر ممكن، لكن الاحتمال ضعيف جدا، نظرا لعدد الأمريكيين الذين يتعين إجلاؤهم“.

وقال مسؤول في طالبان، أمس الإثنين، إنه لن يتم تمديد المهلة، وإن كان قد أشار إلى أن القوات الأجنبية لم تطلب تمديدا. وقالت واشنطن إن المفاوضات مستمرة.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: