' rel='stylesheet' type='text/css'>

نادي الأسير الفلسطيني يشكر الرئيس عباس لدوره في الافراج عن أبو هواش

نادي الأسير الفلسطيني يشكر الرئيس عباس لدوره في الافراج عن أبو هواش

مراد سامي – صوت العرب

أشادت الفعاليات الفلسطينية المختلفة بالدور المحوري التي لعبته رام الله في انتزاع حرية الأسير المضرب عن طعام هشام أبو هواش بعد أن تدهورت حالته بشكل كبير خلال الأسبوع الماضي.

وأنهى هشام أبو هواش من بلدة دورا جنوب غرب الخليل، المعتقل لدى السجون الإسرائيلية منذ أكتوبر عام 2020، إضرابه عن الطعام بعد 141 يومًا، تنديدًا باعتقاله الإداري.

وجاءت استجابة الإدارة الإسرائيلية بعد تحذيرات أطلقتها السلطة الفلسطينية مؤكدة أن رام الله لن تسكت عن تدهور الحالة الصحية لأبو هواش.

وعانى أبو هواش من مضاعفات صحية خطيرة نتيجة الإضراب عن الطعام وتعرض لغيبوبة متقطعة.

هذا وحرصت عائلة أبو هواش على تقديم الشكر للرئيس الفلسطيني أبو مازن على دوره في انتزاع أبو هواش لحريته خلال اتصال هاتفي مع الرئيس.

وقال نادي الأسير الفلسطيني “أبلغنا بشكل رسمي من اللواء ماجد فرج بعد جهود بذلها، وذلك بموجب توجيهات من الرئيس محمود عباس، والذي جاء بعد صبر وثبات إرادة المعتقل هشام أبو هواش في وجه الاحتلال، وبجهود بذلتها القيادة الفلسطينية، والحركة الأسيرة بكافة مركباتها، وإسناد عائلته الصابرة وأبناء شعبه الأحرار”.

هذا ورحبت حركتا حماس والجهاد الإسلامي بالإفراج عن هشام أبو هواش دون التعريج لدور السلطة الفلسطينية في تحرر الأسير الفلسطيني أبو هواش.

وبحسب عدد من المهتمين بالشأن الفلسطيني فان حماس راهنت على قضية أبو هواش لرفع شعبيتها بعد موجة الانتقادات الكبيرة التي تعرضت لها من الداخل الفلسطيني نتيجة قمعها اجراء الانتخابات المحلية في قطاع غزة الا أن فشلها في تحريك الملف لم يكن في صالحها.

 

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: