' rel='stylesheet' type='text/css'>

مهرجان ايام القاهرة للمونودراما يكرم اسم الفنانة التونسية الراحلة”رجاء بن عمار”.

مهرجان ايام القاهرة للمونودراما يكرم اسم الفنانة التونسية الراحلة”رجاء بن عمار”.

د.رؤوف: نحتفي  بالفنانة “رجاء بن عمار” المبدعة المختلفة و التي قدمت مسرحا مغايرا لتحفر اسها بفن بالمسرح التونسي والعربي .

صوت العرب: القاهرة.

أعلنت إدارة مهرجان أيام القاهرة الدولي للمونودراما تكريم اسم الفنانة التونسية الراحلة رجاء بن عمار، وذلك ضمن فعاليات الدورة الرابعة التي تحل فيها الجمهورية التونسية ضيف شرف وتقام تحت رعاية د. إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة في الفترة من 13 وحتى 17 سبتمبر القادم.

قال د. أسامة رؤوف مؤسس ورئيس المهرجان : يأتي تكريم الفنانة التونسية الراحلة رجاء بن عمار ضمن مجموعة من المكرمين سوف  نفصح عنهم تباعا ، وسوف نحتفي في الدورة الرابعة برجاء بن عمار المبدعة المختلفة و التي قدمت مسرحا مغايرا لتحفر اسها بفن بالمسرح التونسي والعربي .

وأوضح رؤوف :

ولدت رجاء بن عمار سنة 1953، كانت شغوفة بالمسرح منذ نعومة أظافرها، وانخرطت في بعض الفرق المسرحية الجامعية ذات الطابع المتمرد قبل أن تسافر لمتابعة دروس في المسرح بألمانيا بمعيّة رفيق دربها في حياتها العملية والمهنية منصف الصايم، الذي شاركته في تجربة تأسيس  “مسرح فو” سنة 1980

قال عنها المسرحي التونسي علي بن عياد هي أول من جمع بين المسرح والكوريغرافيا في تونس، قدمت رجاء بن عمار أعمالًا مختلفة، اعتمدت أساسًا على التجريب بحثًا عن آفاق تعبيرية وجمالية جديدة. وأنتجت عدة أعمال ناجحة على غرار “الأمل” (سنة 1986) و”ساكن حي السيدة” (سنة 1989) و”بياع الهوى” (عام 1995). هذه الأعمال جعلتها تتحصل عن جدارة على جائزة أفضل مسرحية في مهرجان أيام قرطاج المسرحية سنوات 1987 و1989 و1995. فضلًا عن مسرحية “وراء السكة” (سنة 2001) التي تسرد قصة معطّلين عن العمل يعيشون في محطة قطار مهجورة و”في هوى وطني”، التي تتطرّق إلى الواقع الاجتماعي والاقتصادي المتردي في العالم العربي و”طبّة” (2015) التي تنتقد فيها واقع الأرياف،  وآمنت أن للمسرح أدوارًا سياسية واجتماعية ولهذا حاولت عبر عملها الأخير “نافذة على…”

يذكر أن الدورة السابقة أقيمت في فبراير 2020 وفد حفلت بمشاركة أكثر من ١٥ دولة وحلت روسيا ضيف شرف للمهرجان  .

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: