' rel='stylesheet' type='text/css'>

مقابلة “أوبرا وينفري” الشهيرة مع ميغان ماركل والأمير هاري تحصد ترشيحاً لجائزة إيمي هذا العام.

مقابلة “أوبرا وينفري” الشهيرة مع ميغان ماركل والأمير هاري تحصد ترشيحاً لجائزة إيمي هذا العام.

تم ترشيح المقابلة التي أجرتها أوبرا وينفري مع ميغان ماركل والأمير هاري لجائزة إيمي لهذا العام 2021

صوت العرب:

الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل ليسا مرشحين للجائزة بشكل شخصي، لكن تم ترشيح المقابلة التي أجرتها معهما أوبرا وينفري لجائزة إيمي، حيث يتضمن الترشيح اسم وينفري مع أسماء منتجي البرنامج وهم: تارا مونتغمري، تيري وود، براين بيوترويتش، براد بافون، وليندسي فلادير.

وقد حصلت وينفري وفريقها على الترشيح ضمن فئة الحلقات التلفزيونية غير الروائية، المسلسلة أو الخاصة.

ووفقاً لما ورد في موقع Bazaar سيتم الإعلان عن النتائج يوم الأحد، 19 سبتمبر/أيلول 2021، وذلك خلال حفل توزيع جوائز الإيمي السنوي في دورته الثالثة والسبعين.

ومن الجدير بالذكر أن هذا هو الترشيح العاشر الذي تحصل عليه أوبرا وينفري لجائزة إيمي، فقد ترشحت للجائزة عدة مرات منذ عام 1989.

مقابلة مثيرة للجدل.

تم بث مقابلة وينفري المثيرة للجدل على شبكة سي بي إس، في مارس/آذار الماضي، وكانت المرة الأولى التي يناقش فيها هاري وميغان مشاكلهما مع العائلة الملكية بشكل صريح، وقد تجاوزت مشاهدات الحلقة 61 مليون مشاهدة حول العالم، بعد أيام من عرضها، وفقاً لبيان رسمي أصدرته شبكة CBS.

وتحدثت ميغان ماركل في تلك المقابلة التي استمرت قرابة ساعتين عن تعرضها للعنصرية من قبل أفراد من العائلة الملكية.

كذلك كشفت عن قلق بعض أفراد الأسرة المالكة من لون بشرة طفلها المستقبلي، وذلك خلال حملها بطفلها الأول آرتشي. وتحدثت عن معاناتها من الاكتئاب في تلك الفترة بسبب الضغوط التي تخضع لها، وكشفت عن تفكيرها في الانتحار.

تحدث الزوجان أيضاً في تلك المقابلة عن تفاصيل تنحّيهما عن مناصبهما الملكية، وشارك هاري تفاصيل حول علاقته المتوترة بعائلته.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: