' rel='stylesheet' type='text/css'>

مصر | وزيرة الثقافة تتفقد عمليات الصيانة والتطوير بمتحف الفن الحديث وقاعة الباب .

عبد الدايم : متحف الفن الحديث يضم أعمالا نادرة تمثل جزء من كنوز وثروات الوطن وتعبر عن هويته المتفردة.

منى العايدي: صوت العرب – القاهرة.

تفقدت الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة متحف الفن المصرى الحديث وقاعة الباب للفنون التشكيلية وبصحبتها الدكتور خالد سرور رئيس قطاع الفنون التشكيلية للوقوف على آخر مستجدات عمليات الصيانة والتطوير ورفع كفاءتها كما تابعت سير عمل اللجنة الفنية التى تضم كوكبة من الأساتذة المتخصصين وعدد من التشكيليين والمكلفة بمراجعة وتوثيق وتوصيف وتصنيف جميع الأعمال الفنية المحفوظة بالمتحف و رقمنتها وعمل قاعدة بيانات خاصة بها إلى جانب إعداد سيناريو العرض المتحفي الجديد تمهيداً لاعادة تشغيله أوائل شهر نوفمبر المقبل وعودة قاعة الباب نهاية الشهر الجاري.

قالت عبد الدايم إن الابداعات الفنية فى العصر الحديث تأتي امتداداً لاعجاز الحضارة الفرعونية التى كان الفن التشكيلي أحد مفرداتها الخالدة ، واضافت ان متحف الفن الحديث يضم عدد ضخم من الأعمال النادرة لمختلف أجيال الحركة التشكيلية المصرية والتى تمثل جزء من كنوز وثروات الوطن القومية وتعبر عن هويته المتفردة ، ووجهت وزير الثقافة بضرورة الالتزام بالخطة الزمنية الخاصة بـ الإنتهاء من عمليات الصيانة والتطوير إعادة افتتاح المتحف باعتباره أحد وسائل تشكيل وعى ووجدان الأجيال الجديدة .

يشار ان عملية تطوير متحف الفن المصرى الحديث تشمل احلال وتجديد محولات الكهرباء ونظم الأمن والمراقبة ووسائل الحماية المدنية إلى جانب صيانة اجهزة التكييف والحوائط والأرضيات وغيرها .

شاهد أيضاً

نِباحٌ لا يعلو الصهيل والصليل ..والذر بفلسطين لن يؤثرون..!!

صالح الراشد – ميشيغان – صوت العرب – خاص شتائم وإهانات متلاحقة يقودها عدد من المستعربين …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: