' rel='stylesheet' type='text/css'>

مصر تطالب حكومة الاحتلال الاسرائيلي بإحياء المفاوضات مع الفلسطينيين.

مصر تطالب حكومة الاحتلال الاسرائيلي بإحياء المفاوضات مع الفلسطينيين.

صوت العرب:

أعلنت مصر، اليوم الأحد، أنها طالب الحكومة الإسرائيلية، بالعمل على إحياء مفاوضات السلام مع الفلسطينيين، وخلق أفق سياسي ومناخ مستقر، لتحقيق الاستقرار والسلام.

جاء ذلك، خلال اتصال هاتفي جرى بين وزير الخارجية المصري، سامح شكري، ونظيره الإسرائيلي، يائير لابيد، وفق بيان نشرته وزارة الخارجية المصرية، بصفحتها على موقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“.

ونقل البيان عن السفير أحمد حافظ، المُتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، إن الوزير شكري ”تطرق، خلال الاتصال، إلى الموقف المصري مؤكداً على ضرورة إحياء مسار تفاوضي بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وضرورة خلق أُفق سياسي بالتوازي مع مناخ مستقر يضمن ذلك، وعلى نحو يُرسخ ركائز الاستقرار في المنطقة ويُجنبها موجات التصعيد والتوتر، مؤكدًا أن مصر مُستمرة في جهودها الحثيثة في هذا الشأن“.

 وأضاف البيان: ”كما تطرق الاتصال الهاتفي، إلى الجهود المبذولة في إطار إعادة الإعمار وتقديم المُساعدات والدعم التنموي، لسائر الأراضي الفلسطينية المُحتلة بالتنسيق مع السُلطة الوطنية الفلسطينية، وما يتطلبه ذلك من تنسيق الجهود، تخفيفًا عن كاهل الشعب الفلسطيني“.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، قد استقبل رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينت بمدينة شرم الشيخ رئيس الأسبوع الماضي، وأكد بينت عقب اللقاء على ”الدور الملموس الذي تلعبه مصر في الحفاظ على الاستقرار الأمني في قطاع غزة وفي إيجاد حل لقضية الأسرى والمفقودين“.

وقال بينيت عند إقلاعه إلى إسرائيل، بحسب متحدث باسمه: ”أنهيت زيارة التقيت خلالها الرئيس المصري.. كان اللقاء مهمًا جدًا وجيدًا جدًا. صنعنا خلال اللقاء في مقدمة الأمر، البنية التحتية لإقامة علاقة متينة، تمهيدًا لمواصلة الاتصالات بيننا“.

وكانت الزيارة هي الأولى من نوعها لرئيس وزراء إسرائيلي، منذ استقبال الرئيس المصري السابق محمد حسني مبارك، لرئيس الوزراء الإسرائيلي السابق بنيامين نتنياهو، في مدينة شرم الشيخ عام 2011

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: