' rel='stylesheet' type='text/css'>

مؤسسة “شومان” تغلق باب التقدم لجائزة عبدالحميد شومان لأدب الأطفال.

مؤسسة “شومان” تغلق باب التقدم لجائزة عبدالحميد شومان لأدب الأطفال.

صوت العرب: عمان.

أغلقت مؤسسة عبد الحميد شومان، ذراع البنك العربي للمسؤولية الثقافية والاجتماعية، باب التقدم لجائزة عبد الحميد شومان لأدب الأطفال للدورة 15، وموضوعها “يوميات فتى/ فتاة” والموجهة للفئة العمرية (10-14) عاما.

ووفق بيان صادر عن المؤسسة اليوم، فقد تقدم للجائزة 719 طلبا، منها 434 طلبا مكتملا، و285 طلبا غير مكتمل (لم يتم إنهاء التقديم من قبلهم) من 19 دولة عربية و12 دولة غير عربية.

وكانت الأردن الأكثر مشاركة بنسبة 24 بالمائة، ثم على التوالي مصر، سوريا، تونس، الجزائر، فلسطين، العراق، المغرب، لبنان، البحرين، سلطنة عُمان، السعودية، السودان، قطر، الكويت، ليبيا، الإمارات، موريتانيا واليمن.

أما محافظات المملكة الأكثر مشاركة، فكانت العاصمة عمان بنسبة 70 بالمائة، ثم إربد، الزرقاء، البلقاء، جرش، الطفيلة، الكرك، مأدبا والمفرق.

وأشارت المؤسسة في بيانها، الى أن الاعمال المقدمة ستخضع إلى مرحلة الفرز الأولى للتأكد من مطابقتها الشروط الخاصة بالجائزة، ومن ثم تحويلها إلى لجنة مختصة لتحكيمها، موضحة أن إعلان أسماء الفائزين بالجائزة سيكون خلال شهر تشرين الأول (أكتوبر) المقبل، فيما تستند معايير تقييم الأعمال على اللغة والأسلوب، المحتوى والأفكار، التجديد والإبداع، الابتكار في معالجة الفكرة، وأصالة العمل.

واختارت اللجنة العليا للجائزة موضوع اليوميات ليكون محور الجائزة للعام الحالي، من أجل لفت انتباه كتاب أدب الطفل العرب إلى هذا النوع من الكتابة الذي ما يزال في بداياته الأولى على المستوى العربي، بينما هو مزدهر عالميا.

وتكمن أهمية هذا النوع من الأدب الموجه للطفل في أنه يدمج نوعين من الكتابة في آن معا، الأول هو كتابة اليوميات التي قد تشي بالمذكرات، والثاني التقنيات الروائية التي تحتم على الكاتب أن يربط يومياته بحبكة واحدة يمتد تطويرها على امتداد صفحات اليوميات.

وتعمل “شومان” منذ العام 2006 على تنظيم هذه الجائزة السنوية للأدباء في الوطن العربي وحول العالم، حيث تمنح الجائزة مرة كل عام في واحدة من الفنون الأدبية (القصة، الشعر، الرواية، النص المسرحي للأطفال).

وتتألف الجائزة من شهادة باسم الفائز والموضوع الذي فاز به، ودرع يحمل اسم وشعار الجائزة، بالإضافة إلى مبلغ مقداره (18) ألف دينار، موزعة كالتالي: المرتبة الأولى: (10) آلاف دينار، المرتبة الثانية: (5) آلاف دينار، والمرتبة الثالثة: (3) آلاف دينار.

يشار إلى أن مؤسسة عبد الحميد شومان، ذراع البنك العربي للمسؤولية الثقافية والاجتماعية، هي مؤسسة لا تهدف لتحقيق الربح، وتعنى بالاستثمار في الإبداع المعرفي والثقافي والاجتماعي للمساهمة في نهوض المجتمعات في الوطن العربي من خلال الفكر القيادي والأدب والفنون والابتكار.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: