' rel='stylesheet' type='text/css'>

ليبيا تهاجم أمين الجامعة العربية “أبوالغيط”، وأزمة “كارلوس غصن” تصل تركيا، ووفاة إحدى أشهر مذيعات قناة العربية

صفقة حزب الله السرية لتشكيل الحكومة

صوت العرب – نشب سجال بين الزعيم الدرزي وليد جنبلاط وسعد الحريري على تويتر، وسط حديث عن مشاركة جنبلاط في الحكومة سراً، فيما بدأت المعلومات تصل  عن أسماء المرشحين للحكومة اللبنانية، والتي تفيد بأن جنبلاط اعترض على مسار تشكيل الحكومة، بعد أن شعر أن زعامته للدروز على محك التهميش والإلغاء لصالح القوى السياسية الدرزية الموالية لحزب الله وجبران باسيل.

وتقول أوساط المستقبل  إن جنبلاط «يفاوض تحت الطاولة للحصول على وزير درزي مقرب من بلاطه»، فالرجل يعتبر تهميشه هو تهميش للطائفة الدرزية برمتها. بينما ذكرت مصادر مقربة لدياب أنه حتى مساء اليوم الأخير من العام الماضي تمسّك التيار الوطني الحر بإعادة توزير كل من وزير شؤون رئاسة الجمهورية سليم جريصاتي، ووزيرة الطاقة ندى البستاني، ووزير الاقتصاد منصور بطيش.

تفاصيل: تحدث جنبلاط عن «سقوط الأقنعة وتفاهم البوارج التركية والاتصالات بين البرتقالي والأزرق الذي خرب البلاد يبدو يتجدد بصيغة أخرى مع لاعبين جدد في حكومة التكنوقراط الشكلية وهيمنة اللون الواحد»، فيما لم يتورع الحريري عن الرد واصفاً جنبلاط دون أن يسميه ليقول باللهجة اللبناني: «فعلاً الأقنعة سقطت واللعبة انكشفت.. في ناس عندن عمى ألوان بالسياسة ونظرهن مروكب على اللون الأزرق.. رافضين يفوتو عالحكومة من الباب وراكضين يفوتو من الشباك. مشاكلكن ما تحلوها على ضهر غيركن، خلصنا بقا».

تحليل: يخشى رئيس الوزراء المكلف حسان دياب استكمال مسار تشكيل الحكومة بغياب الغطاء الدرزي في منح حكومته الثقة، إذ سيصبح حينها الرجل دون دعم من السنة والدروز، يضاف إليه غياب تأييد نصف المسيحيين، ما سيزيد من تفاقم الأزمة، ناهيك عن مطالب الجموع الغاضبين في ساحات الاحتجاج، فضلاً عن النفور الدولي والعربي من حكومة يعتبرها الجميع أكثر ارتباطاً بحزب الله من سابقتها.

الخارجية الليبية تهاجم أمين الجامعة العربية

وجهت وزارة الخارجية الليبية انتقاداً لأمين الجامعة العربية أحمد أبوالغيط، على خلفية تصريحاته التي فسّرت معنى التدخل الخارجي في ليبيا واقتصاره على الأجنبي فقط، وتضمنت تفسيراً مغلوطاً ومخالفاً لميثاق الجامعة، وأوضحت أنها «تجد نفسها ملزمة بتذكير أحمد أبوالغيط بنص المادة الثامنة من ميثاق الجامعة العربية التي تنص على احترام الشؤون الداخلية للدول وعدم التدخل فيها».

خلفية: كان صالح الشماخي، مندوب ليبيا لدى الجامعة العربية، اتهم الأخيرة بأنها «تكيل بمكيالين» في الملف الليبي، مستنكراً استغلال مذكرة التفاهم حول المناطق البحرية مع تركيا «أسوأ استغلال». وأعرب الشماخي خلال اجتماع طارئ على مستوى المندوبين حول ليبيا في مقر الجامعة بالقاهرة، الثلاثاء، عن «استغرابه الشديد» من «الاستجابة السريعة لطلب عقد الاجتماع، وفي نفس يوم التقدم بالطلب».

تحليل: لا شك أن انعقاد الجامعة العربية كان لمهاجمة الدور التركي في الأزمة الليبية، خصوصاً أن مصر التي دعت للاجتماع العاجل تلعب دوراً محورياً في دعم قوات خليفة حفتر، إلى جانب الإمارات ودول أخرى، وإذا نجحت تركيا في قلب موازين الحالة الليبية بعد تدخلها، ستتضرر مصالح هذه الدول في ليبيا بكل تأكيد.

 

أزمة رئيس «نيسان» السابق تصل تركيا

قالت قناة «إن.تي.في»، إن الشرطة التركية ألقت القبض على عدد من الأشخاص بعدما فتحت وزارة الداخلية تحقيقاً في مرور كارلوس غصن من تركيا وهو في طريقه إلى لبنان بعد هروبه من اليابان، كما أكد موقع «ديلي صباح» التركي على مرور رئيس نيسان السابق، عبر مطار إسطنبول، واعتقالات لأشخاص على صلة بالأمر.

خلفية: أشارت بعض وسائل الإعلام اللبنانية إلى أن غصن جرى تهريبه في حاوية خشبية مخصصة لنقل الآلات الموسيقية بعد حفل موسيقي خاص في منزله، فيما قالت زوجته كارول لدى التواصل معها من جانب رويترز، إن ذلك محض خيال ورفضت الإدلاء بأي تفاصيل عن كيفية هروب زوجها، الذي يعتبر أحد أكبر رجال الصناعة.

تفاصيل: التقى الرئيس السابق لشركة نيسان للسيارات، الأربعاء 1 يناير/كانون الثاني 2020، بالرئيس اللبناني ميشال عون بعد فراره من اليابان، إذ قالت وسائل إعلام محلية إن الرئيس عون استقبل غصن بحرارة، وصار الأخير يشعر حالياً بالابتهاج والأمان والقدرة على المواجهة.

ويحدث أيضاً:

وفاة مذيعة «العربية»: توفِّيت الإعلامية اللبنانية نجوى قاسم إحدى أشهر مذيعات قناتَي «العربية» و«الحدث»، الخميس 2 يناير/كانون الثاني 2020، بعد تعرضها لأزمة قلبية مفاجئة في منزلها بدبي لترحل عن عمر 52 عاماً. وقد كان آخر تفاعل لقاسم عبر حساباتها على الشبكات الاجتماعية عشية رأس السنة الجديدة، إذ نشرت تغريدة تهنئة عبر حسابها الموثّق على تويتر من احتفالات الإمارات برأس السنة، متمنيةً في التغريدة ذاتها السلامة لبلدها لبنان.

إسرائيل وسوق الغاز: يزور رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو العاصمة اليونانية أثينا، الخميس 2 يناير/كانون الثاني 2020، لاتخاذ إجراءات رسمية لإنشاء خط ينقل الغاز الإسرائيلي والقبرصي إلى السوق الأوروبي عبر اليونان، وذلك بعد ساعاتٍ فقط من إعلان إسرائيل أنها أصبحت مُصدّرة للطاقة لأول مرة بعد بدء تصديره رسمياً للأردن، أمس الأربعاء، وانتظار تصديره إلى مصر خلال أيام.

اليمن: سلم المجلس الانتقالي الجنوبي، في وقت مبكر الخميس، الحاويات الأربع التي استولى عليها بقوة السلاح وتحوي 18 مليار ريال يمني (نحو 71 مليون دولار)، لقيادة التحالف العربي في عدن، بعد أقل من 24 ساعة من نهب قوات تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي الحاويات الأربع من ميناء عدن بقوة السلاح واتجهوا بها إلى معسكر جبل حديد حيث يتواجد أحد الألوية التابعة لرئيس المجلس عيدروس الزبيدي.

 

لاعب المنتخب الأردني: أعلنت وزارة الخارجية الأردنية أن السلطات الإيرانية سمحت للاعب أنس بني ياسين، المحترف في صفوف نادي فولاذ خوزستان، بمغادرة أراضيها إلى المملكة بعد احتجازه القسري، بعد ساعاتٍ من إعلان الأمير علي بن الحسين اعتقاله. إذ قالت الخارجية إن بني ياسين الذي ذهب إلى طهران في منتصف سبتمبر/أيلول 2019، للاحتراف مع نادي فولاذ خوزستان، «في طريق عودته إلى المملكة، بعد أن سمحت له السلطات الإيرانية بمغادرة البلاد».

مسلمو كشمير: ألغت الهند قانوناً عمره 37 عاماً في إقليم كشمير قبل أشهر، لكن تبعات هذا الإلغاء ما زالت مستمرة وتتفاقم يوماً بعد يوم، إذ أثر ذلك سلباً على إمكانية السماح بعودة سكانه المهاجرين الذين فروا إلى باكستان بين عامي 1947 و1954، خاصةً المسلمين منهم. فمنذ إلغاء الوضع الخاص الممنوح للشطر الهندي من الإقليم والمتنازع عليه بين نيودلهي وإسلام أباد، بموجب المادة 370 من الدستور الهندي، في 5 أغسطس/آب 2019، أعلنت الحكومة إلغاء 152 قانوناً آخر، من ضمنها قانون «منح تصريح لإعادة توطين مهاجري الولاية»، ما يعني إغلاق الهند لأبواب أخرى في وجه المسلمين المهجرين من كشمير وزيادة تضييق الخناق عليهم.

عربي بوست

شاهد أيضاً

فلسطين تستدعي سفيرها من الإمارات “فورا” وتطالب بقمة عربية طارئة

صوت العرب – رام الله – وكالات – أعلن وزير الخارجية والمغتربين الفلسطيني رياض المالكي، …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: