' rel='stylesheet' type='text/css'>

لا أجانب بعد اليوم.. قرار وزاري جديد في السعودية يصدم الوافدين

صوت العرب – تواصل السعودية عملية استبعاد الوافدين من قطاعات وظيفية في الدولة بهدف ترغيب المواطنين والباحثين عن العمل في الدخول إليها، وذلك تحت شعار “لا أجانب بعد اليوم”.

وصدر قرار عن وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، أحمد الراجحي وبالشراكة مع إمارة منطقة الجوف يقضي بتوطين عدد من الأنشطة والمهن في المنطقة بنسب تتراوح ما بين 50% إلى 100%.

واللافت أنه منذ بدء خطة التوطين في السعودية منذ وصول محمد بن سلمان إلى ولاية العهد، وانهارات قطاعات عديدة في الدولة أبرزها الاتصالات التي أصبحت تعاني من قلة الأيادي العاملة.

وتشمل عملية التوطين التدريجية في الجوف قطاعات أبرزها: “المكاتب العقارية، ومكاتب التأمين، ومكاتب الخدمات العامة والتعليقات، ومكاتب الاستقدام”، بحسب متحدث رسمي باسم الوزارة.

وتشمل عمليات التوطين “مكاتب تنظيم الرحلات، والمراكز التجارية المغلقة، والأسواق، المركبات المتنقلة، الجمعيات والمؤسسات، اللجان غير الهادفة للربح والتنمية الاجتماعية، أسواق الخضار والفاكهة”.

ويعرف بالتوطين هو استبدال العمالة داخل المنشأة من جنسيات مختلفة الىى توطين جميع العمالة من الجنسية السعودية والذى هدفه خلق فرص عمل جديدة للمواطنين وتشغيل الكوادر النشطة في هذه المجالات.

شاهد أيضاً

وزيرة الثقافة تطلق الموسم الجديد للأكاديمية المصرية للفنون بروما

عبد الدايم : الأكاديمية المصرية للفنون بروما بوابة ذهبية لعبور الابداع الى قلب اوروبا وأحد …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: