' rel='stylesheet' type='text/css'>
أخبار عاجلة
المتواجدون حالياً على الموقع


كورونا يصل لثالث أهم شخصية في إيران.. رئيس البرلمان في الحجر الصحي بعد إصابته بالفيروس

طهران – صوت العرب – وكالات – أعلن البرلمان الإيراني في بيان له، الخميس 2 أبريل/نيسان 2020، إصابة رئيسه علي لاريجاني بفيروس كورونا المستجد، وقال إن لاريجاني خضع للفحص بعد ظهور أعراض الإصابه عليه، وكانت نتيجته إيجابية.

بيان البرلمان قال إن الرئيس لاريجاني بدأ العلاج، وهو يخضع للحجر الصحي.

إصابة لاريجاني ليست الأولى في المجلس النيابي، فقد قالت تقارير إيرانية إن هناك عشرات النواب في البرلمان، بالإضافة إلى مسؤولين حاليين وسابقين أصيبوا بالفيروس خلال الأسابيع القليلة الماضية.

توقعات إيرانية بخصوص كورونا

يأتي ذلك في الوقت الذي قال فيه الرئيس الإيراني حسن روحاني إن وباء فيروس كورونا قد يستمر حتى نهاية العام الجاري، وقد تستمر القيود المفروضة في البلاد أيضاً.

جاء ذلك في تصريح لروحاني، نقله التلفزيون الحكومي الخميس، عقب اجتماعه مع المجلس الوطني لمكافحة كورونا في العاصمة طهران.

أضاف روحاني أنه “لا أحد يعلم متى سينتهي وباء كورونا، ربما سيستمر للأشهر المقبلة، وربما سيبقى حتى نهاية العام الجاري (20 مارس/آذار 2021 وفقاً للتقويم الإيراني)”. وأكد روحاني على ضرورة التزام الجميع بتعليمات وقواعد وزارة الصحة الإيرانية.

فيما أشار إلى أن حكومته تتحرك باتجاهين، هما محاربة كورونا ومحاربة الفقر في آنٍ واحد، خاصة أن العديد من المواطنين فقدوا مصادر دخلهم بسبب متطلبات المواجهة مع كورونا.

آلاف الإصابات في إيران

من جانبه قال مسؤول العلاقات العامة بوزارة الصحة كيانوش جيهانبور، في تصريحات، إن عدد الإصابات ارتفع إلى 50 ألفاً و468، بعد تسجيل ألفين و875 حالة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

حيث أوضح أن عدد المتعافين من الفيروس بلغ 16 ألفاً و711 في عموم البلاد، وأن هناك 3 آلاف و956 مصاباً في حالة حرجة.

في حين تجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا حتى الخميس 2 أبريل/نيسان، 950 ألفاً حول العالم، توفي منهم أكثر من 48 ألفاً، فيما تعافى ما يزيد عن 202 ألف، بحسب موقع “Worldometer”.

دعوات لحظر كافة الأنشطة

في سياق متصل، دعا مسؤول إيراني، برلمان بلاده، لإصدار قانون يمنع جميع الأنشطة في البلاد لمدة شهر لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد.

فبحسب وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إسنا)، بعث عبدالكريم حسين زاده، رئيس لجنة حقوق المواطنة في البرلمان، رسالةً لرئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني، مطالباً إياه بإصدار مشروع قرار ينص على تعليق جميع أنشطة البلاد لمدة شهر، وذلك في إطار مكافحة فيروس كورونا.

حيث أشار حسين زادة إلى أن المادة 79 من الدستور الإيراني تمنح البرلمان صلاحية ذلك، مشدداً على ضرورة حماية المواطنين من الوباء العالمي. وأضاف أن إيران تقع على مسافة خطوات قليلة من كارثة تاريخية وإنسانية، تتطلب اتخاذ قرارات عاجلة وسليمة.

يذكر أن انتشار الفيروس أجبر دولاً عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وفرض حظر التجول، وتعطيل الدراسة، وإلغاء فعاليات عديدة، ومنع التجمعات العامة، وإغلاق المساجد والكنائس.

الاناضول

شاهد أيضاً

الدنمارك تتيح تنقل أصحاب قصص الحب لحدودها في ظل كورونا

صوت العرب – في بادرة فريدة من نوعها،  قررت الدنمارك، الإثنين 25 مايو/أيار 2020، السماح …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم