' rel='stylesheet' type='text/css'>

“كورونا” أم إيران.. من السبب وراء إغلاق “بوظة بكداش” العريق في دمشق؟

انتشرت روايات متضاربة على مواقع التواصل الاجتماعي وأخرى رسمية حول السبب وراء إغلاق محل “بوظة بكداش” الشهير في سوق الحميدية بدمشق.

ونقل “تلفزيون الخبر” الموالي عن أحد العاملين في المحل قوله: إن “إدارة المحل وبالاتفاق مع وزارة الصحة قرَّرت إجراء فحوصات طبية عامة وشاملة لجميع الموظفين والعاملين”.

وزعم العامل أن إغلاق محل “بوظة بكداش” جاء طوعًا من قِبل الإدارة؛ في نفي غير مباشر للرواية المتداولة حول الدور الإيراني في القرار.

من جانبها، ذكرت صفحة “دمشق الآن” الموالية حينها، أن دورية مشتركة من “المحافظة والتموين” أغلقت بالشمع الأحمر مركز “بوظة بكداش” في سوق الحميدية، وذلك بحجة “مخالفة الشروط الصحية والنظافة”.

إلى ذلك، أرجع ناشطون سبب الإغلاق إلى أنه نفوذ إيراني لدفع التجار الدمشقيين لبيع محلاتهم التجارية لتجار إيرانيين؛ حيث تحاول إيران السيطرة على دمشق القديمة.

وتُعد “بوظة بكداش” لصاحبها “محمد حمدي بكداش”، من أشهر أنواع البوظة الشامية، وقد أصبحت من التراث الدمشقي، ويعود تأسيسها إلى عام 1895.

شاهد أيضاً

جديده من ألحانه وغنائه و كلمات سعيد بن مصلح .. عيضة المنهالي: إنت الجميل اللي ولا مثلك جميل (فيديو )

  صوت العرب: أبوظبي بكلمات غزلية عاطفية تعاون بها مع الشاعر الإماراتي سعيد بن مصلح، …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: