' rel='stylesheet' type='text/css'>

“كنت في صراع الحياة”.. بومبيو يكشف سر فقدانه 36% من وزنه خلال 6 أشهر (صور)

“كنت في صراع الحياة”.. بومبيو يكشف سر فقدانه 36% من وزنه خلال 6 أشهر (صور)

صوت العرب

كشف وزير الخارجية الأمريكي السابق، مايك بومبيو، الخميس 6 يناير/كانون الثاني 2022، أنه خسر ما يزيد على 36% من وزنه خلال ستة أشهر فقط، دون اللجوء لأي مدرب شخصي أو خبير في التغذية، وهو الأمر الذي ساهم في تغير ملامحه وهيئته إلى حد كبير.

جاء ذلك في مقابلة له مع موقع صحيفة The Post الأمريكية، وذلك على هامش تناولها محطات حياته وما حققه من نجاحات وإخفاقات شابها العديد من التحديات.

بومبيو أشار إلى أن طلقة البداية كانت حين قرر إنقاص وزنه يوم 14 يونيو/حزيران 2021، أي قبل ستة أشهر عندما صعد الوزير السابق على الميزان ورأى أنه على مشارف 300 رطل (نحو 136 كيلوغرام)، وذلك للمرة الأولى في حياته.

آنذاك قرر بومبيو أنه “حان وقت الإرادة”، وقال إنه استيقظ في صباح اليوم التالي وأخبر زوجته سوزان: “اليوم هو اليوم”.

ممارسة الرياضة

عقب ذلك بدأ بممارسة الرياضة، وتناول الطعام بشكل صحي حتى بدأ وزنه في التراجع.

كما بدأ بومبيو (58 عاماً)، تغيير نظامه الغذائي، حيث إنه يصر الآن على اختيار كثير من المأكولات الصحية منخفضة الكربوهيدرات.

بخلاف ذلك، حوّل جزءاً من قبو منزله إلى صالة ألعاب رياضية، حتى يألف النظر إلى الأجهزة الرياضية، مشيراً إلى أنه اعتاد النزول إليها 6 مرات أسبوعياً، على أن يمارس الرياضة مدة نصف ساعة يومياً.

تلك التصريحات جاءت في أعقاب تصدُّر صوره مواقع التواصل الاجتماعي في أمريكا، خلال الفترة الأخيرة، والتي تظهر التراجع الكبير في وزنه.

فيما قال: “على الرغم من أن الحقيقة هي أن فقدان الوزن كان بمثابة صراع الحياة بالنسبة لي، فإنه من أجل إنجاز هذا التحدي والتعافي منه كان يجب أن يكون في الحالة الذهنية الصحيحة”، مضيفاً: “اعتمدت على إرادتي ورغبتي أنا”.

في حين أضاف بومبيو: “بالنسبة لي، يتعلق هذا الأمر بتنفيذه بشكل صحيح، وأن تكون منضبطاً بدرجة كافية”، وهي عملية قال إنه طبقها على جميع المناصب ذات الضغط العالي التي شغلها في الحكومة الأمريكية، لكنه لم يكن قد طبقها على صحته إلا مؤخراً.

كذلك، أوضح الوزير الأمريكي السابق أن “السر” فيما وصل إليه يكمن في الإرادة، وأن هذا الأمر لن يكلف من لديه العزيمة إلا نحو نصف ساعة يومياً.

في هذا الإطار، تطرق بومبيو إلى دعم أسرته له خلال تلك التجربة التي أدت إلى فقدانه  90 رطلاً من وزنه الزائد، لدرجة أن التعليقات على إطلالته الجديدة وصلت إلى حد التساؤل عما ما إذا كان يعاني من مشاكل صحية، أو ما إذا كان مُصاباً بالسرطان.

يذكر أن بومبيو شغل منصب مدير وكالة المخابرات المركزية من عام 2017 إلى 2018، ووزير خارجية الولايات المتحدة السبعين من عام 2018 إلى 2021 في عهد الرئيس السابق دونالد ترمب.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: