' rel='stylesheet' type='text/css'>
أخبار عاجلة
المتواجدون حالياً على الموقع


كأنه يعيش على كوكب آخر.. كيم يتحدى كورونا ..يعقد التجمعات ويمارس مهامه

صوت العرب – رويترز – أفادت وسائل إعلام رسمية، الجمعة 10 أبريل/نيسان 2020، أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون تحدى مخاوف كورونا وأشرف على تدريب عسكري آخر، قبل اجتماع للبرلمان الصوري الذي سيمضي قدماً رغم جائحة الفيروس، في وقت تصر فيه بلاده على أنها لم تسجل أي حالات إصابة.

التدريب شمل وحدات المشاة، التي أطلقت قذائف المورتر على أهداف، وهو التدريب الأحدث في تدريبات الجيش الكوري الشمالي التي تجرى منذ شهر.

كيم جونغ أون يتحدى كورونا: كما تضمنت بعض التدريبات السابقة صواريخ باليستية قصيرة المدى، ومضت قدماً على الرغم من الإجراءات الصارمة التي اتخذتها الدولة لمنع تفشي فيروس كورونا.

فيما قالت وكالة الأنباء المركزية الكورية في تقرير، إن التدريبات أجريت “لتعزيز القدرات الدفاعية للبلاد”. مضيفة أن “روح الحماسة العالية تسود جميع الوحدات والفرع ورجال المدفعية وهم يشاركون في تدريب إطلاق النار، بتوجيه مباشر من الزعيم الأعلى”.

اجتماع للبرلمان رغم كورونا: كما أنه من المقرر أن يعقد مجلس الشعب الأعلى الكوري اجتماعه السنوي، الجمعة 10 أبريل/نيسان 2020، دون الاكتراث بتفشي كورونا، الأمر الذي علق عليه مراقبون دوليون بأنه مؤشر على ثقة حكومة كيم في أن بوسعها جمع مئات من قادة البلاد في مكان واحد على الرغم من الوباء.

تجارب “غير لائقة” في ظل كورونا: التجربة التي شهدتها كوريا ليست الأولى من نوعها في ظل انتشار كورونا، ففي وقت سابق  أطلقت صاروخين باليستيين قصيري المدى في المحيط، قبالة ساحلها الشرقي، في أحدث تجربة في سلسلة غير مسبوقة من عمليات الإطلاق، وندّدت بها كوريا الجنوبية، بوصفها “غير لائقة”، في ظل تفشي وباء كورونا في العالم.

هيئة الأركان المشتركة في جيش كوريا الجنوبية قالت إن “مقذوفين اثنين قصيري المدى” أُطلقا من منطقة ونسان الساحلية، وحلّقا لمسافة 230 كيلومتراً، وبلغ أقصى ارتفاع 30 كيلومتراً.

العالم يواجه كورونا وكوريا تطلق الصواريخ: فيما أضافت هيئة الأركان المشتركة بكوريا الجنوبية، في بيان نشرته وكالة يونهاب للأنباء “في موقف يواجه فيه العالم كله مصاعب بسبب فيروس كوفيد-19، فإن هذا العمل العسكري من جانب كوريا الشمالية غير لائق بالمرة، وندعو إلى التوقف فوراً”.

4 جولات عسكرية في شهر واحد: كوريا الجنوبية ليست وحدها التي تعاني من تجارب جارتها الشمالية، إذ ذكرت وزارة الدفاع اليابانية أن كوريا الشمالية أطلقت صاروخين باليستيين على ما يبدو، لكنهما لم يسقُطا في أرض يابانية أو في المنطقة الاقتصادية الخاصة لليابان.

وإذا تأكد ذلك فسيكونان ثامن وتاسع صاروخين تطلقهما كوريا الشمالية في أربع جولات من التجارب هذا الشهر، مع مواصلة القوات الكورية الشمالية تدريبات عسكرية، عادة ما يُشرف عليها زعيم البلاد كيم جونج أون شخصياً.

وسيكون هذا أكبر عدد من الصواريخ تطلقه بيونغ يانغ خلال شهر واحد، وفقاً لإحصاء جمعه شيا كوتون، الباحث لدى مركز جيمس مارتن لدراسات منع الانتشار النووي.

كوريا الشمالية فخورة بتجاربها: رغم حالة التوتر التي سببتها كوريا الشمالية لجارتيها، قالت وكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية في كوريا الشمالية إن التجارب كانت تهدف إلى اختبار الخصائص الاستراتيجية والفنية “لقاذفات الصواريخ العملاقة المتعددة الفوهات”، التي تمت تجربتها عدة مرات منذ أغسطس/آب، تحت إشراف الزعيم كيم جونغ أون، تمهيداً لنشرها. مضيفة أنها “أجريت بنجاح”.

كوريا خالية من كورونا: يأتي هذا في وقت تزعم كوريا الشمالية أنها ليس لديها أي حالات إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، لكنها قالت إنها تواصل التجارب، ولديها أكثر من 500 شخص في الحجر الصحي، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية.

فيما  قالت منظمة الصحة العالمية إن كوريا الشمالية واحدة من الدول القلائل التي لم تسجل حالات إصابة بمرض كوفيد-19 الناجم عن فيروس كورونا.

كما ذكرت المنظمة أنها تتلقى “تحديثات أسبوعية” من وزارة الصحة، وأن البلد الآسيوي المنعزل لديه القدرة على إجراء فحوص لاكتشاف الإصابة بفيروسات كورونا في معمله الوطني بالعاصمة بيونغ يانغ.

آخر تطورات كورونا: أما عن الحصيلة الكلية فبلغ عدد الإصابات بفيروس كورونا مليوناً و593.515 حالة حتى منتصف ليل الخميس.

 في حين تجاوزت حصيلة المتعافين من الفيروس حتى الساعة نفسها عتبة 355 ألفاً، وفق المنصة ذاتها.

ومازالت إيطاليا تتصدر دول العالم في وفيات كورونا، تليها إسبانيا، لكنها تحلّ ثانية بعد الولايات المتحدة في إجمالي عدد الإصابات.

كما أجبر انتشار الفيروس دولاً عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وفرض حظر التجول، وتعطيل الدراسة، وإلغاء فعاليات عدة، ومنع التجمعات العامة، وإغلاق المساجد والكنائس، والمطاعم والمقاهي.

شاهد أيضاً

ضاحي خلفان يحذر: نظام “السيسي” بمصر في خطر

صوت العرب – حذر ضاحي خلفان، نائب رئيس شرطة دبي السابق اليوم الأحد من تداعيات …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم