' rel='stylesheet' type='text/css'>

كأس العرب: مصر تتخطى الأردن 3-1 بعد التمديد وتلاقي تونس في نصف النهائي

كأس العرب: مصر تتخطى الأردن 3-1 بعد التمديد وتلاقي تونس في نصف النهائي

الدوحة  – صوت العرب – (أ ف ب) 

 قلبت مصر تأخرها المبكر أمام الأردن الجريح بالغيابات، وتغلبت عليه 3-1 بعد التمديد لتبلغ نصف نهائي كأس العرب في كرة القدم، السبت على استاد الجنوب المونديالي في قطر.

وتلعب مصر في نصف النهائي مع تونس، المتأهلة الجمعة على حساب عُمان 2-1، الأربعاء على استاد 974 في الدوحة.

أمام مدرجات شبه ممتلئة في استاد الجنوب الواقع في مدينة الوكرة والذي يتسع لأربعين ألف متفرج، افتتح الأردن التسجيل باكراً عبر يزن النعيمات (12) وكان قريباً من مضاعفة الأرقام، قبل أن تتفادى مصر موقفاً صعباً وتعادل عبر مروان حمدي في الرمق الأخير من الشوط الأول (45+1).

في الثاني، سيطرت مصر وعزّزت خطورتها دون أن تدرك الشباك، لكن في الشوط الإضافي الأول، أثمر ضغط تشكيلة المدرب البرتغالي كارلوس كيروش هدفاً ثانياً للبديل أحمد رفعت (100) وثالثاً للبديل الآخر مروان داوود (119).

واستهل الأردن المباراة مجرّداً من أبرز مدافعيه بسبب الاصابات، لكن لاعبي المدرب العراقي عدنان حمد، العائد منتصف العام الجاري لقيادة “النشامى”، قدّموا مباراة منضبطة من الناحيتين الدفاعية والهجومية خصوصاً في الشوط الأول قبل أن يظهر عليهم الارهاق في الثاني والتمديد.

وافتقد الأردنيون محمد الدميري وأحمد سريوه وبهاء فيصل ويزن العرب بسبب الإصابة، ومهند خيرالله بعد اصابته بفيروس كورونا، فجلس على دكة البدلاء سبعة لاعبين فقط.

أما مصر، فغاب عنها قلب دفاع نادي الاتحاد السعودي أحمد حجازي وأيمن أشرف وأكرم توفيق.

وتشارك مصر، حاملة لقب 1992 بقيادة محمود الجوهري الذي أعطى الكثير للكرة الأردنية، بتشكيلة محلية دون محترفيها في أوروبا يتقدمهم نجم ليفربول الإنكليزي محمد صلاح.

في المقابل، يُعدّ الأردن الذي عاش خيبة الوداع المبكر من تصفيات مونديال 2022، الأكثر مشاركة في كأس العرب (9)، كانت أفضلها في 1988 و2002 عندما بلغ نصف النهائي.

وتأهل المنتخب المصري متصدراً للمجموعة الرابعة بفارق اللعب النظيف عن الجزائر برصيد 7 نقاط من فوزين على لبنان 1-صفر والسودان 5-صفر وتعادل مع الجزائر 1-1.

بينما تأهل الأردن لربع النهائي محتلاً المركز الثاني في المجموعة الثالثة برصيد 6 نقاط من فوزين على السعودية 1-صفر وفلسطين 5-1، خلف المغرب الذي هزمه برباعية نظيفة.

وكان الأردن فاز على نظيره المصري ودياً 1-صفر في آخر مباراة جمعت المنتخبين عام 2016. بينما تواجه مدرب الأول العراقي عدنان حمد والثاني البرتغالي كارلوس كيروش مرّتين عام 2012 في مباراتين وديتين شهدتا تعادلين 2-2 وصفر-صفر، عندما كان حمد مدرباً للأردن وكيروش مدرباً لإيران.

مدرب المنتخب الأردني : لم نكن محظوظين وكان بإمكاننا الحسم

علق العراقي عدنان حمد على خسارة النشامى من المنتخب المصري بثلاثة أهداف لهدف.

وقال حمد في تصريحات عقب اللقاء السبت، لم نكن محظوظين وأضعنا الكثير من الفرص وكان بإمكاننا حسمها من الشوط الأول.

وأضاف أن الاصابات حرمتنا من اجراء التبديلات الكافية.

وبين أنه فخور بالمنتخب، معتبراً كل أردني فخور بالنشامى.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: