' rel='stylesheet' type='text/css'>

قياديّ بحماس يكشف: هذا موقفنا في حال إلغاء الانتخابات في القدس

قياديّ بحماس يكشف: هذا موقفنا في حال إلغاء الانتخابات في القدس

مراد سامي – صوت العرب – تناقلت مصادر إعلاميّة فلسطينيّة تصريحات للقياديّ الحمساويّ أحمد عبد الهادي، ممثّل حركته في لبنان، وقد تطرّق عبد الهادي إلى السيناريوهات المحتملة في حال سلطات الاحتلال منع إجراء الانتخابات في القدس.

يُعتبر ملفّ القدس أحد أبرز نقاط الجدل في فلسطين اليوم، ويختلف الرأي العام فيه وينقسم بين داعم لتأجيل الانتخابات أو إلغاءها في حال منع سلطات الاحتلال لإجرائها في القدس، في حين يرى آخرون أنّه من الضروري إنجاح الانتخابات مهما كان الثّمن.

وفي هذا الإطار جاءت تصريحات القياديّ الحمساويّ، أحمد عبد الهادي، الذي أصرّ على ضرورة إلغاء الانتخابات أو تأجيلها في حال تمّ منعها بالقوة من قبل سلطات الاحتلال في القدس.

يبدو موقف حماس واضحًا بمجرّد قراءة اسم قائمتها الانتخابية: “القدس موعدنا”، وقد توقّع عدد كبير من المحللين والناقدين هذا الموقف الحدّي في حال منع الانتخابات في القدس.

وقد انتقد نشطاء فلسطينيّون تصريحات عبد الهادي الأخيرة، ووصفها البعض بالتنصّل من الواجب الوطنيّ واستغلال شمّاعة القدس لعدم إجراء الانتخابات.

وبحسب القياديّ الحمساويّ فإنّ هناك شبه إجماع داخل الحركة على حتميّة إجراء الانتخابات في القدس دون أيّ مجال للمساومة أو التراجع، وقد اعتبر الكثيرون هذا القرار غير عقلانيّ ومن المرجح أن يزيد في تقسيم الفلسطينيّين وتأجيل الانتخابات. في حين دعا آخرون حماس إلى التحلّي بالعقلانيّة وعدم التسرّع في إصدار الأحكام.

يُذكر أنّ فلسطين تعيش أجواء انتخابيّة بامتياز، ذلك أنّها ستستقبل أول فصول الانتخابات في الشّهر القادم، وتحديدًا 22 مايو، لتكون أوّل انتخابات موحّدة بين الضفة الغربيّة وقطاع غزّة، تشارك فيها جميع الفصائل الفلسطينية دون إقصاء-باستثناء من أقصى نفسه.

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: