' rel='stylesheet' type='text/css'>

قوات الاحتلال تقتحم المسجد الاقصى:إصابات واعتقالات في الأقصى، ومواجهات متفرقة بالضفة.

قوات الاحتلال تقتحم المسجد الاقصى:إصابات واعتقالات في الأقصى، ومواجهات متفرقة بالضفة.

صوت العرب:فلسطين.

نشبت مواجهات بين المصلين وقوات الاحتلال الإسرائيلي في أعقاب اقتحامها باحات المسجد الأقصى بعد أداء صلاة الجمعة.

وحسب التفاصيل الواردة، فإن قوات الاحتلال اقتحمت باحات المسجد الأقصى من باب السلسلة، وإثر ذلك وقعت مواجهات أسفرت عن اعتقال عدد من المصلين بعد الاعتداء عليهم.

وأطلقت قوات الاحتلال القنابل الصوتية والرصاص المطاطي نحو المصلين، ما أسفر عن إصابة عدد منهم بجروح أحيلوا على إثرها لتلقي العلاج في المستشفى.

وقدمت الطواقم الطبية للهلال الأحمر، الإسعافات الأولية إلى 20 مصليا بعد إصابتهم إثر الاعتداء عليهم على يد قوات الاحتلال.

وفي سياق متصل، وقعت مواجهات بين شبان وعناصر الجيش الإسرائيلي اليوم، الجمعة، في مواقع متفرقة من الضفة.

وذكر شهود عيان أن “الجيش الإسرائيلي قام بتفريق مسيرة داعمة لقطاع غزة على المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم”.

وأضاف أن “الجيش استخدم الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق المسيرة، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات”

واندلعت مواجهات مماثلة في بلدة كفر قدوم شرقي قلقيلية، وفي بلدتي النبي صالح وبدرس غربي رام الله؛ كما وقعت مواجهات في بلدتي بيتا وبيت دجن بمحافظة نابلس.

وفي البيرة، خرجت مسيرة من أمام مسجد جمال عبد الناصر، وسط المدينة، وجابت شوارع المدينة قبل أن تتوجه إلى رام الله.

ومما يذكر أنه منذ يوم 13 نيسان/ أبريل تتواصل الاعتداءات من قبل قوات الاحتلال والمستوطنون في مدينة القدس المحتلة، خصوصًا المسجد الأقصى وحي الشيخ جراح، في محاولة لإخلاء 12 منزلا فلسطينيا وتسليمها لمستوطنين.

تجدر الإشارة إلى أنه بدأ فجر اليوم، الجمعة، وقف إطلاق النار بين فصائل المقاومة وإسرائيل، بعد 11 يوما من العدوان الذي أسفر عن ارتقاء 243 شهيدا بينهم 66 طفلا و39 امرأة فيما أصيب 1910 مواطنين بجروح مختلفة.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: