' rel='stylesheet' type='text/css'>

قهر القضبان لنصف قرن ثم هزمته الشيشة ..وفاة أقدم سجين في مصر بعد فترة قصيرة من خروجه بعفو رئاسي..!

صوت العرب – القاهرة – لفظ كمال ثابت عبدالمجيد، المعروف إعلامياً بأنه أقدم سجين في مصر، أنفاسه الأخيرة فى المستشفى بعد أقل من شهرين من خروجه من محبسه بقرار عفو صادر من الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي.

وكان عبدالمجيد البالغ من العمر 66 عاماً قد نقل إلى المستشفى الجامعي بمدينة سوهاج بصعيد مصر إثر تعرضه لأزمة قلبية بمنزله.

قصة أقدم سجين في مصر

كمال ثابت عبدالمجيد 66 عاماً المعروف بأقدم سجين في مصر شمله عفو رئاسي في بداية شهر ديسمبر/كانون الأول 2019.

وخرج الرجل من السجن بعد قضاء 45 سنة، قبل انتهاء جملة عقوبته التي بلغت 65 عاماً في قضايا قتل عمد وشروع في قتل، والتي بدأ في تنفيذها عام 1973.

وأُدين أقدم سجين في مصر في ثلاث قضايا في بداية السبعينيات، وفقاً لموقع مصراوي.

الأولى الشروع في القتل، وحكم عليها فيها بالسجن المؤبد أشغال (لمدة 25 عاماً)  وقضية ثانية قتل عمد، وإحراز سلاح، وحصل بسببها على حكم بالسجن لمدة 15 سنة، والثالثة، قتل عمد، حكم عليه فيها بالأشغال الشاقة المؤبدة (25 عاماً).

صمد في السجن لنصف قرن ولكن الشيشة قهرته

وقالت شقيقته إن «الشيشة (الأرجيلة) هى التي أودت بحياته»، حسبما نقلت عنها صحيفة الشروق المصرية.

وأضافت «أنه بعد تدخينه للشيشة لفترة من الوقت، شعر بضيق تنفس، وعندما نقلناه للمستشفى كان قد لفظ أنفاسه الأخيرة.

والسجين السابق الذي ظل في السجن لما يقرب من نصف قرن من قرية الديابات التابعة لمركز أخميم شرقي محافظة سوهاج بجنوب مصر.

ويشتهر صعيد مصر بانتشار السلاح وكذلك ظاهرة جرائم الثأر.

شاهد أيضاً

سيصبح “دكتاتوراً” برعاية القانون.. تفاصيل “الصلاحيات السرية” التي قد يتمتع بها ترامب قبل الانتخابات الرئاسية

صوت العرب – يخشى حقوقيون ومحللون قانونيون أمريكيون أن تتحول “السلطات السرية” التي يملكها الرئيس …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: