' rel='stylesheet' type='text/css'>

فلسطين، مفترق طرق تاريخي ؟

مراد سامي  – صوت العرب 

تُشير مصادر إعلاميّة في فلسطين أنّ الحوارات الأخيرة بين السلطة و بعض الدول العربيّة تمضي بوتيرة متسارعة في هذه الآونة، ويعود ذلك بالأساس إلى كثرة المستجدّات السياسيّة في المنطقة عامّة وفي فلسطين خاصّة.

المملكة الأردنيّة الهاشميّة تُعدّ أحد أكثر الدّول المعنيّة بفلسطين وبقضيّتها، وقد عُرفت بدعمها التاريخيّ والمتواصل للقضيّة الفلسطينيّة وللحقّ الفلسطيني. في الآونة الأخيرة، تحدّثت بعض المواقع الإعلاميّة الأردنيّة عن الموقف الأردنيّ الرسميّ من بعض القضايا الفلسطينية الوطنيّة، ولعلّ أهمّها قضيّة الانتخابات الفلسطينيّة، إضافة إلى ملفّ التعاون الفلسطينيّ التركي. هذا ونذكر أنّ الفصائل الفلسطينية وعلى رأسها فتح وحماس قد اتّفقت على إجراء انتخابات موحّدة في غضون ستّة أشهر من الآن. هذا الاتّفاق قوبل بترحيب داخل فلسطين، مع وجود نسبة محترمة لم تكن مؤيّدة للانتخابات بصيغتها الحاليّة سواء داخل فلسطين أو خارجها. الأردن كانت أحد الجهات الرّافضة للانتخابات الفلسطينيّة في صيغتها الحاليّة. وحسب ما يتناقله بعض روّاد مواقع التواصل الاجتماعيّ وبعض الصحفيّين العرب، تشعر الأردن بالقلق إزاء التوجّه السياسيّ الأخير للسلطة برام الله، خاصّة التقارب الغريب بينها وبين تركيا، الأمر الذي يضع بقيّة الخيارات الفلسطينية محلّ مساءلة.

تتوجّه فلسطين الآن نحو مرحلة سياسيّة جديدة بمخاضاتها وجدالاتها وخياراتها المتعدّدة. بعضها يبدو منطقيّا ومقبولًا والبعض الآخر لا يمكن التعامل معه بمنطق التحليل السياسيّ التقليدي، خاصّة إذا تعلّق الأمر بالتقارب الأخير بين السلطة الفلسطينية وتركيا. هل تخفي الأيام القادمة مفاجئات للساحة الفلسطينية ؟

شاهد أيضاً

مصر : 5 عمارات و3 مليون جنيه رصيد متسولة !!

القاهرة – صوت العرب – كشفت الجهات الأمنية في مصر ، تفاصيل قضية مثيرة، حيث …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: