' rel='stylesheet' type='text/css'>

فضيحة تهز القصر الملكي.. الكشف عن إبنة الأمير تشارلز والأميرة ديانا السرية: ولدت من دون علمهم وعاشت بهوية مزورة!

فضيحة تهز القصر الملكي.. الكشف عن إبنة الأمير تشارلز والأميرة ديانا السرية: ولدت من دون علمهم وعاشت بهوية مزورة!

صوت العرب


أثار خبر وجود ابنة سرية للأميرة ديانا و​والأمير تشارلز​ جدلاً كبيراً بعد أن نشرت مجلة “غلوب” الأميركية الخبر مرفقاً بصورة الفتاة والتي تشبه الى حد بعيد والدتها الراحلة ​الأميرة ديانا​ وهي تدعى سارة سبنسر وتبلغ حالياً من العمر 38 عاماً.


قصة الإبنة السرية

من المعروف أن الأمير تشارلز والأميرة ديانا رزقا بولدين هما الأمير ويليام والأمير هاري وهما​​​​​​​الوريثين الشرعيين للعرش البريطاني. والمعلومات عن وجود إبنة سرية لا يمكن تصديقها لأن الأميرة شخصية معروفة وكانت تظهر بشكل دائم في وسائل الإعلام في عدة مناسبات ومن الصعب إخفاء الحمل لمدة تسعة أشهر دون إثارة الجدل والتساؤلات.


طلب الملكة

قبل إعلان الخطوبة الرسمية بين الأمير تشارلز وديانا سبنسر طلبت الملكة منهما الخضوع لفحوصات طبية للتأكد من قدرتهما على إنجاب وريث أو أكثر للعرش الملكي. وقد حصلت مجلة “غلوب” على إعترافات لطبيب نسائي كشف عن قيامه خلال خضوع الأمير وديانا للفحوصات الطبية بإستخراج بويضة من ديانا وحيوان منوي من تشارلز وقرر أن يعمد الى التلقيح الأصطناعي في رحم زوجته التي حرمت من الإنجاب، وبهذه الطريقة ولدت ساره بعد أسابيع من زواج الأمير تشارلز وديانا.


لقاء سري

وقد تعرضت سارة التي تعيش في الولايات المتحدة بهوية مزيفة لتهديد على حياتها بعد اكتشافها حقيقة والديها. وكشفت مجلة “غلوب” أن سارة التقت بشكل سري الأمير ويليام وكيت ميدلتون خلال زيارتهما للولايات المتحدة.

 

 


الأمير تشارلز يريد قتلي

وكانت نشرت مجلة “غلوب” الأميركية خبراً عنوانه: “الأمير تشارلز يريد أن يقتلني”. وفقاً للخبر المنشور أن الإبنة السرية للأميرة ديانا والأمير تشارلز تقول أنها تملك دليلاً يثبت أن الأمير تشارلز قتل والدتها وهو يحاول قتلها أيضاً”. يذكر أنه لم يصدر أي تعليق على الخبر من القصر الملكي البريطاني.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: