' rel='stylesheet' type='text/css'>

غزة:استشهاد فلسطيني متأثرا بإصابته برصاص إسرائيلي على حدود القطاع.

غزة:استشهاد فلسطيني متأثرا بإصابته برصاص إسرائيلي على حدود القطاع.

صوت العرب: فلسطين.

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، اليوم الأربعاء، استشهاد شاب فلسطيني متأثرا بجراح أصيب بها السبت الماضي، خلال مظاهرات على حدود غزة، للضغط على إسرائيل لتخفيف الحصار المفروض على القطاع.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان لها، إن ”المواطن أسامة خالد ادعيح من مخيم جباليا (32 عاما) توفى متأثرا بجراحه التي أصيب بها يوم السبت شرق غزة“.

وأصيب خلال هذه المواجهات التي جرت على حدود القطاع، أكثر من 40 فلسطينيا بجراح متفاوتة بعد أن أطلق جنود الجيش الإسرائيلي النار صوب مئات الشبان الفلسطينيين الذين اقتربوا من السياج الحدودي بين غزة وإسرائيل.

كما أصيب جندي إسرائيلي جراء إطلاق نار وقع خلال المظاهرات؛ ما دفع الجيش الإسرائيلي للرد بقصف عدد من المواقع العسكرية التابعة لحركة حماس.

ومن المقرر أن تنظم فصائل فلسطينية بقطاع غزة في وقت لاحق اليوم الأربعاء، مسيرة جديدة على الحدود الشرقية للقطاع مع إسرائيل، هي الثانية خلال أسبوع.

ودعت فصائل العمل الوطني والإسلامي بغزة، الفلسطينيين إلى المشاركة في المسيرة التي ستعقد الأربعاء على الحدود الشرقية لمدينة خانيونس جنوب القطاع، للتعبير عن الرفض الشعبي لحصار غزة وتأخير إعادة الإعمار.

وأعلن الجيش الإسرائيلي أمس الثلاثاء، قراره بتعزيز القوات العاملة على حدود قطاع غزة بقوات إضافية في ظل التوترات التي تشهدها المنطقة الحدودية منذ أيام.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي إنه ”في ضوء تقييم الوضع الأمني واستعدادات الجيش الإسرائيلي لأحداث عنف أخرى على السياج الأمني، تقرر تعزيز فرقة غزة بقوات إضافية“.

وأوردت قناة ”كان“ العبرية، أنه في الجيش الإسرائيلي _أيضا_ يستعدون لاحتمال إطلاق صواريخ من قطاع غزة، كما يتوقع تكثيف إطلاق البالونات الحارقة، فيما تم نشر وتعزيز منظومات القبة الحديدية.

وأضاف المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أن ”القوات قامت في الأيام الأخيرة بتكثيف استعداداتها إذ تمت المصادقة على الخطط المعنية والقيام بتدريبات في المناطق المختلفة“. على حد وصفه.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: