' rel='stylesheet' type='text/css'>

عادل إمام يقع في فخ التكرار الرمضاني بعد عرض “فلانتينو” (فيديو)

صوت العرب – مر 17 يومًا على عرض مسلسلات رمضان 2020، ومن بين الأعمال التي نافست هذا العام، “فلانتينو” للزعيم عادل إمام، الذي كان من المقرر طرحه العام الماضي وتم تأجيله لأسباب إنتاجية.

الزعيم يقدم توليفة جيدة من الدراما الاجتماعية الممزوجة بكوميديا الموقف مع الموسيقى التصويرية المبهجة طوال عرض الأحداث على الشاشة، إلا أن بعض العيوب بدأت تتضح مع توالي عرض الحلقات الـ15 الأولى من المسلسل.

وفي هذا الاتجاه، أوضح الناقد المصري طارق الشناوي، رأيه في المسلسل، في تصريح خاص لـ”إرم نيوز”، مشيرًا إلى أن الزعيم يعتمد في مسلسلاته على مخاطبة الأسرة المصرية خاصة الوالدين، وليس الشباب، ما يفقده ميزة المعاصرة والتجديد.

وأضاف الشناوي: “المسلسل جيد ومبهج ولمست سعادة المشاهدين به أثناء المتابعة، ولكن إذا قمنا بتحليل أعمار المشاهدين، سنجد أن أغلبهم أكثر من 40 عامًا، أما الأصغر منهم لا يفضلون متابعة هذه النوعية من الدراما التي اعتاد عادل إمام على تقديمها”.

ولم يسلم المسلسل من اتهامات التكرار بعد نهاية الـ16 حلقة الأولى، فأكد الكثير من متابعي العمل، أن المخرج رامي إمام يتبع نفس الأسلوب في كل مسلسلات الزعيم ولا يسعى إلى التجديد.

وهنا، أكد طارق الشناوي: “فكرة تقديم الموسيقى التصويرية أثناء عرض الأحداث طوال الحلقات، غير مفضلة لكثير من المتابعين، فالغالبية يجدون الموسيقى في الخلفية أمر مزعج قليلًا ويجب التخلص منه في مسلسلات عادل إمام”.

واختتم: “أثق في قدرة رامي إمام على التجديد خلال أعماله القادمة، حتى لو تكرر  التعاون بينه وبين والده الزعيم، سيكون هناك طريقة جديدة تعيد عادل إمام إلى الصدارة كالعادة”.

وقارن كثيرون بين مسلسل “فلانتينو” وأعمال سابقة للزعيم، مثل “صاحب السعادة” و”العراف” وغيرها من المسلسلات التي اتسمت بنفس الأسلوب في سرد الأحداث والمواقف الكوميدية.

ويبدو أن طريقة تسلسل الأحداث في مسلسلات عادل إمام ثابتة لا تتغير، حتى مع تغير المؤلف، حيث كان الزعيم يتعاون مع المؤلف يوسف معاطي، وهذا العام جاء بسيناريو لأيمن بهجت قمر، ورغم ذلك لم يتضح الفارق بين دراما السنوات الماضية، ودراما هذا العام.

ومن جانبها، علقت الناقدة السينمائية ماجدة خيرالله، في تصريح خاص لـ “إرم نيوز” قائلة: “عادل إمام يقدم الدراما الخاصة به التي أطلق عليها دراما الزعيم، لا يقدمها أحد غيره، هذا النوع من المسلسلات يجذب فئة معينة من الجمهور، ولن يتغير الشكل مع تغيير المؤلف، بل بتغيير المخرج، والزعيم دائم التعاون مع نجله منذ 6 سنوات تقريبًا لا يتركه، وهذا سبب وجود بعض التشابه في الشكل العام للمسلسلات وليس المضمون”.

وأردفت: “في بعض الأحيان، مطلوب من الفنان التغيير في المحتوى والشكل والمضمون والقصة والانفتاح على أفكار جديدة وضخ دم جديد، خاصة في عصر التكنولوجيا والتغييرات السريعة”.

وواصلت خيرالله: “في القرن الماضي كنا نجد ثنائيات ثابتة لا تتغير في العديد من الأفلام والمسلسلات، ولكن الآن، أصبح المشاهد سريع الملل والغضب، وحتى الكوميديا أصبحت صعبة، لذا وجب التجديد حتى ينال العمل إعجاب الجمهور”.

“فلانتينو” بطولة الزعيم عادل إمام، إلى جانب كوكبة من النجوم أبرزهم الفنانة المصرية دلال عبد العزيز ومواطنتها داليا البحيري والنجوم الشباب محمد كيلاني وهدى المفتي وحمدي الميرغني والكوميديان سليمان عيد وغيرهم.

وتدور أحداث “فلانتينو” حول رجل أعمال صاحب مجموعة مدارس دولية يُدعى “نور عبد المجيد فالنتينو” الذي يؤدي شخصيته عادل إمام، يواجه مشاكل وأزمات تتعرّض لها سلسلة المدارس التي يملكها، بالإضافة إلى دخوله في قصص عاطفية، وهو من تأليف أيمن بهجت قمر، وإخراج نجل الزعيم، رامي إمام.

ارم نيوز

شاهد أيضاً

قرار حفتر وقف إنتاج النفط الليبي يكلف البلاد 6.5 مليار دولار

صوت العرب – “هناك دول تشجع حفتر على وقف إنتاج النفط الليبي من أجل تحقيق …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: