' rel='stylesheet' type='text/css'>

صومالية تنال منصباً تشريعياً يوم فوز ترامب

صومالية تنال منصباً تشريعياً يوم فوز ترامب

صوت العرب – مينيسوتا – وكالات

لم يكن يوم الانتخابات الأميركية يوماً أسود بالكامل بالنسبة للأقليات في أميركا، ولا سيما المسلمين، فقد أصبحت إلهان عمر، أول امرأة صومالية – أميركية مسلمة، يتم انتخابها لمنصب تشريعي لولاية، مع تحقيقها انتصاراً واضحاً في انتخابات مجلس النواب الخاص في ولاية مينيسوتا، وذلك وفقاً لصحيفة القبس الكويتية.

المعركة الأكبر التي خاضتها إلهان (34 عاماً)، كانت في الانتخابات الأولية في أغسطس 2016، عندما تغلّبت على صاحب المنصب الذي يبلغ من العمر 44 عاماً، لتصبح بذلك المرشحة الديموقراطية.

وفي مجلس نواب الولاية، ستُمثّل إلهان الحي الليبرالي المتنوع، الذي يضم معظم مدينة مينيابوليس المدينة الرئيسة في مينيسوتا.

ويُعتبر فوزها فوزا لقضايا أخرى مقبلة تدريجياً، مثل انتخاب المزيد من الأقليات والنساء لشغل المناصب العامة.

وُلِدَت إلهان في الصومال، وأمضت الأعوام الأربعة الأولى من عمرها في مخيم للاجئين في كينيا، قبل أن تهاجر بعدها إلى الولايات المتحدة وهي تبلغ من العمر 12 عاماً.

وقالت إلهان في حديث لها مع النسخة الأميركية من «هافينغتون بوست» إنها شعرت بخيبة أمل بعد أن اكتشفت تفشّي عدم المساواة العرقية والاقتصادية، بالإضافة إلى التعصب الديني في الولايات المتحدة الأميركية. أضافت: «أميركا هي أرض الحرية والعدالة للجميع، ولكن يجب علينا جميعاً أن نعمل من أجل تحقيق ذلك الأمر. الديموقراطية التي نحظى بها عظيمة، ولكنها هشّة وقابلة للكسر في أي وقت. ومن الممكن تحقيقها تدريجياً من خلال تحقيق المزيد من التقدم، كما أننا بحاجة الى مواصلة التقدم من أجل جعلها أرض العدالة للجميع بالفعل».

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: