' rel='stylesheet' type='text/css'>

شاهد سعودي يسرق علمین بطريقة مضحكة للاحتفال باليوم الوطني (فیدیو)

صوت العرب – في حادثة غريبة من نوعھا، أظھر مقطع فیدیو متداول شاباً يسرق العلم الوطني من أمام أحد المحلات التجارية بعد أدائه التحية أمام كاميرا المراقبة.

وأظھر الفیدیو الذي وثقته كاميرات مراقبة، مركبة من نوع “ھایلوكس غمارتین” تتوقف أمام محل، وقیام الشاب الموجود فیھا بالخروج مؤديا التحية أمام كامیرا المراقبة، ثم قیامھ بسرقة أحد الأعلام الموضوعة أمام المحل، ووضعھ في السیارة.

ولم يكتف الشاب بھذا الأمر فقط، بل عاد مجدداً وألقى التحیة مرة أخرى ثم أخذ العلم الآخر، ولاذ بالفرار بصحبة من معھ في السیارة.

ولم تظھر كامیرا المراقبة ملامح الشاب، لأنه فيما يبدو كان مرتدیاً كمامة سوداء، كما لم يتضح مكان الحادثة، وما إذا كان ما حدث عملية سرقة أم نوع من المزاح.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع الفیدیو بشكل كبیر مستغربین تصرف الشاب المثیر للضحك، إذ حملت التعلیقات الكثير من الطرافة من قبل المغردين، حيث علق أحدھم: “ھذا ما تدري تعاقبه ولا تسامحه؟”، فیما قالت أخرى: “تحس عنده وطنیة بس طفران، اھم شي الوناسة”، وأضاف آخر: “مدري الناس لیه فصلت باليوم الوطني كلھا اخبار مشاجرات ومضاربة وبالاخر ھذا الي سرق الإعلام ترا يوم یوطنیی عني المفروض تمثل الوطن بأبھى صورة مو زي كذا ترا فاھمین غلط”.

وأشار آخرون إلى أن ھذا الفیدیو یحصل على لقب فیدیو الموسم، إذ علق أحدھم: “أدى التحية وسرق العلم شعب عنده ذوق ما شا الله یفوز ب فیدیو الموسم”، وقال آخر: “ضحكني مره مدري شسالفته ھالرجال ھذا ، يسرق باحترام اھم شي الاخلاق” وتحتفل المملكة العربیة السعودیة في 23 سبتمبر/أيلول من كل عام بعیدھا الوطني، وھو الیوم الذي تم فیھ توحید المملكة وتغییر اسمھا من مملكة الحجاز ونجد وملحقاتھا إلى المملكة العربیة السعودیة.

ومع إعلان عودة الحفلات، وضعت الھیئة عددا من الشروط على الحضور الالتزام بھا، فقد شددت الشركة المنظمة على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية وھي عدم المصافحة وغسل وتعقیم الیدین وآداب العطاس والحرص على وجود مسافة آمنة في جميع الأوقات.

یذكر أن حفلات الیوم الوطني السعودي الـ 90 انطلقت الثلاثاء، على أن تستمر حتى 26 سبتمبر/أيلول الجاري.

شاهد أيضاً

الصحة العالمية تحذر مصر بشأن كورونا

صوت العرب – حذر مدير برنامج إدارة المعلومات ببرنامج الطوارئ بالمكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية، …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: