' rel='stylesheet' type='text/css'>

سلطات الاحتلال الاسرائيلي تحول الصحفي الفلسطيني “علاء الريماوي” للاعتقال الإداري لمدة 3 أشهر.

سلطات الاحتلال الاسرائيلي تحول الصحفي الفلسطيني “علاء الريماوي” للاعتقال الإداري لمدة 3 أشهر.

صوت العرب:

أفادت مصادر حقوقية فلسطينية، أن السلطات الإسرائيلية قررت اليوم الأحد، تحويل الصحفي الفلسطيني علاء الريماوي للاعتقال الإداري لمدة 3 أشهر.

وقال مكتب إعلام الأسرى في سجون إسرائيل في بيان صحفي، إن القرار بحق الريماوي صدر بعد خمسة أيام من اعتقاله من منزله في مدينة رام الله في الضفة الغربية.

من جهته، قال المحامي خالد زبارقة، إن السلطات الإسرائيلية أخضعت موكله الريماوي للتحقيق على خلفية عمله الإعلامي، مؤكدا أن تحويله للاعتقال الإداري غير قانوني وتعسفي.

وكان الصحفي الريماوي، أعلن إضرابه المفتوح عن الطعام منذ اليوم الأول لاعتقاله. وتستخدم إسرائيل الاعتقال الإداري للاحتجاز من دون توجيه ملف تهم رسمية.

وحذرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في منظمة التحرير الفلسطينية، من تدهور الوضع الصحي للصحفي الريماوي على خلفية إضرابه عن الطعام ضد اعتقاله.

ويعمل الريماوي مراسلا لقناة “الجزيرة مباشر” الفضائية ومديرا لموقع إعلامي محلي وسبق أن أمضى ما مجموعة 10 أعوام في سجون إسرائيل على فترات متفرقة.

وباعتقاله ارتفع عدد الصحفيين الفلسطينيين المعتقلين في سجون إسرائيل إلى 28 صحفيا، بحسب إحصائيات فلسطينية حقوقية.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: