' rel='stylesheet' type='text/css'>

سعوديون في الخارج يطلقون حزبا سياسيا معارضا

صوت العرب – أعلنت مجموعة من المعارضين السعوديين المقيمين في الخارج، في دول من بينها بريطانيا والولايات المتحدة، اليوم الأربعاء، إطلاق حزب معارض، بالتزامن مع احتفالات العيد الوطني للمملكة.

وقالت المجموعة المؤسسة للحزب في بيانها: “نعلن بموجب هذا، تأسيس “حزب التجمع الوطني” الذي يهدف إلى ترسيخ الديمقراطية كشكل من أشكال الحكم في المملكة العربية السعودية”، حسبما أفادت وكالة “فرانس برس”.

ويقود الحزب الناشط الحقوقي يحيى عسيري، ومن بين أعضائه الأكاديمي مضاوي الرشيد، والباحث سعيد بن ناصر الغامدي، وعبد الله العودة المقيم في الولايات المتحدة، وعمر عبد العزيز المقيم في كندا، وفقا لما نقلته الوكالة عن مصادر مقربة من الحزب.

وقال عسيري، الأمين العام للحزب:

“نعلن انطلاق هذا الحزب في لحظة حرجة لمحاولة إنقاذ بلادنا، لتأسيس مستقبل ديمقراطي والاستجابة لتطلعات شعبنا”.

عسيري، هو ضابط سابق في القوات الجوية الملكية السعودية، ومؤسس منظمة “القسط” لحقوق الإنسان ومقرها لندن.

من جانبه قال العودة، نجل الداعية سلمان العودة، إن تشكيل حزب معارض “خطوة طال انتظارها”، وإن الحزب يسعى إلى حماية البلاد وتمهيد الطريق للديمقراطية بشكل سلمي”.

شاهد أيضاً

السياسة الأمريكية الخارجية فقدت مصداقيتها الدولية

 سري القدوة ان الانتقاد الدولي للسياسة الامريكية يتوسع وخاصة في ضوء سياسة الرئيس الحالي دونالد …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: