' rel='stylesheet' type='text/css'>

سخرية من فتاوى لخامنئي بشأن عمليات تجميل النساء‎

صوت العرب – سخر عدد من المغردين الإيرانيين عبر موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“، اليوم الخميس، من فتوى أصدرها المرشد علي خامنئي تحظر على الأطباء الرجال إجراء عمليات التجميل للنساء.

وكتبت مغردة تدعى “ Strap_on“، عبر حسابها على ”تويتر“:“خامنئي الذي لم يعلق على عمليات التجميل النسائية، أعلن عن رأيه، وأعتقد أنه يشعر بالملل في الحجر الصحي، ويفكر بنفسه في الشعر الجديد الذي يمكن نسجه!“.

فيما كتبت مغردة تدعى ”شورشي“، وهي تخاطب خامنئي ساخرة:“سيدي، هل يمكن إجراء عقد المتعة (الزواج المنقطع لدى الشيعة) مع الطبيب الجراح، حتى لا نرتكب معصية؟“.

بدوره، اقترح المغرد الإيراني ”فرزاد“ بحل هذه المشكلة ساخرًا، وقال:“الحل هو إعطاء المال لأحد الملالي (رجال الدين) ليقرأ صيغة عقد زواج المتعة بين المريض والطبيب“.

فتوى خامنئي

وأفتى المرشد الإيراني علي خامنئي، اليوم الخميس، بحرمة إجراء عمليات التجميل للنساء من قِبل الأطباء الرجال، وجاء ذلك في معرض سؤال وجه إليه من قبل أحد مقلديه.

ووجه أحد الإيرانيين سؤالًا لخامنئي:“هل يجوز للمرأة إجراء عمليات التجميل؟“، فأجاب خامنئي بحسب ما نقلت عنه وسائل الإعلام الرسمية الإيرانية:“إذا لم تسبب ضررًا كبيرًا، فليس هناك مشكلة في حد ذاتها“.

وأضاف خامنئي:“يجب الأخذ بعين الاعتبار أن الجراحة التجميلية لأسباب جمالية ليست علاجًا طبيًا، وفي نفس الوقت لا يجوز للطبيب الأجنبي (من غير المحارم)، النظر ولمس جسم المريض“، موضحًا أنه ”في حالات خاصة وحرجة – كالحروق والحوادث الأخرى – التي تكون عمليات التجميل للعلاج وتتطلب الاستعانة بطبيب أجنبي فهذا جائز“.

وتجدر الإشارة إلى أنه يوجد اليوم في إيران رغبة كبيرة في إجراء عمليات التجميل خاصة لدى النساء، وقد أدى ذلك إلى تصنيف إيران من بين أكثر دول العالم إجراءً لهذه العمليات الجراحية دون العشرين، خاصة فيما يتعلق بعمليات تجميل الأنف.

وتقول صحيفة ”اعتماد“ الإيرانية الإصلاحية، إنه تخضع نحو ربع مليون امرأة سنويًا لإجراء عمليات التجميل في إيران.

وعادة ما يقوم بإجراء عمليات التجميل في إيران أطباء جراحة من الذكور، وتجذب هذه العمليات العديد من البلدان المجاورة كالعراق لإجراء عمليات التجميل في إيران بسبب انخفاض قيمة العملة المحلية (الريال).

شاهد أيضاً

سوريا :سكان مخيم اليرموك الفلسطيني بدمشق يعودون إليه !

صوت العرب –  بدأت الدفعة الأولى من أهالي سكان مخيم اليرموك في العاصمة السورية دمشق …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: