' rel='stylesheet' type='text/css'>

زوجة الشيخ طلال آل ثاني تكشف عن تلقيها تهديدات من زوجها لإثارتها قضيته دوليًا (فيديو)

صوت العرب – قالت أسماء أريان، زوجة الشيخ طلال بن عبدالعزيز آل ثاني، إنها تلقت تهديدات من الدوحة تطالبها بالتوقف عن الحديث في قضية زوجها الذي يقضي حكمًا بالسجن مدته 22 عامًا في قضية مالية على الرغم من أن عائلته تشكك بتلك الاتهامات، وتقول إن اعتقاله سياسي.

وظهرت ”أريان“ وهي مغربية المولد، وتحمل جنسية ألمانيا وتقيم فيها برفقة أولادها الأربعة من الشيخ طلال، عبر قناة ”العربية“ اليوم الجمعة، بعد أيام قليلة من حديث لشبكة ”فوكس نيوز“ الأمريكية، جاء بدوره بعد توجيهها نداءً للأمم المتحدة لإنقاذ زوجها، الذي تقول إن وضعه الصحي متدهور بسبب الإهمال الطبي في السجن.

وقالت أريان، في حديثها للقناة، إنها تلقت مع بدء حملتها في الدفاع عن زوجها، رسائل على تطبيق ”واتس أب“، تطلب منها التوقف عن التكلم في قضية زوجها الشيخ طلال، مع عبارات، مثل:“إن قطر لن تسكت“ ”ولن يرحموه (الشيخ طلال)“، على حد قولها.

وأضافت ”أريان“ أنها أعطت تلك الرسائل للشرطة الألمانية التي توفر لها الحماية، مشيرةً إلى أنها أبلغت من راسلها عبر ”واتس أب“ أن زوجها أعطاها وكالة لكي تتحدث باسمه، وتطالب بالإفراج عنه، ليأتيها الرد:“مارح نسكت“، مضيفةً:“مارح نسكت، الله أعلم كيف يترجموها كدولة“.

وتواصل ”أريان“ إثارة قضية زوجها على مواقع التواصل الاجتماعي، ووسائل الإعلام، ونقلت عنها شبكة ”فوكس نيوز“ الأمريكية قبل أيام ما قالته عن تلقيها تهديدات من الدوحة.

كما قدمت أسماء أريان نداء استغاثة لإطلاق سراح الشيخ طلال، أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، يوم الاثنين الماضي، مشيرةً إلى تدهور صحته بسبب ”سوء المعاملة والتعذيب“.

وقالت الزوجة أمام المنظمة الدولية في جنيف، عبر تقنية الفيديو:“زوجي بحاجة إلى رعاية طبية عاجلة وإلى محامٍ يختاره بحرية.. لقد حُكم عليه تعسفيًا بالسجن 22 عامًا أثناء وجوده في السجن“.

وأضافت أريان أن زوجها“معزول عن العالم الخارجي، ويعاني من ظروف صحية قاسية، أصابته خلال وجوده في السجن، حيث يعاني من مرض السكري، وحالته متفاقمة، وهو محتجز في منشأة مجهولة، وأن صحته تتدهور بسبب التعذيب وسوء المعاملة في السجن“.

ويقول المحامي الأمريكي مارك سوموس، الموكل للدفاع عن الشيخ طلال، إن نظام العدل الغامض في قطر نفذ“تلفيقًا لدوافع سياسية ضد الشيخ طلال“، وهو ما تردده الزوجة أيضًا على الدوام حول وجود دوافع سياسية لسجن زوجها.

والشيخ طلال سليل فرع مرموق في أسرة آل ثاني الحاكمة لقطر، فهو حفيد الشيخ أحمد بن علي آل ثاني، أمير قطر الأسبق الذي حكم البلاد بين عامي 1960 و1972، عندما أطاح به ابن عمه، الشيخ خليفة بن حمد، جد أمير قطر الحالي، الشيخ تميم بن حمد بن خليفة.

شاهد أيضاً

المغرب : الحكومة تمدّد “إجراءات كورونا” أسبوعين إضافيّين في الدار البيضاء

صوت العرب – قررت الحكومة تمديد فترة العمل بالتدابير التي تم إقرارها سابقا بعمالة الدار …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: