' rel='stylesheet' type='text/css'>

”حصن المليارديرات” سكانها 30 شخصاً فقط ! إيفانكا و كوشنر يقرِّران العيش في الجزيرة الأغلى في ميامي

”حصن المليارديرات” سكانها 30 شخصاً فقط ! إيفانكا و كوشنر يقرِّران العيش في الجزيرة الأغلى في ميامي

 

صوت العرب – ترجمة – كشف موقع Page Six الإخباري الأمريكي في تقرير نشره يوم السبت 26 ديسمبر/كانون الأول 2020 أن قرية إنديان كريك الموجودة في مدينة ميامي الأمريكية، والمعروفة إعلامياً بـ”حصن المليارديرات” من المرتقب أن تكون مكاناً لحياة إيفانكا ترامب وزوجها جاريد كوشنر، حيث  يعتزمان بناء منزل هناك بعد شراء أرض مساحتها 80 ألف قدمٍ مربعة من نجم البوب الجنوب أمريكي خوليو إغلاسياس.

القرية والتي تشبه الجزيرة يصفها التقرير بالجنة، حيث يوجد فيها منازل المليارديرات أشبه بمنتجعات خاصة، حيث مراسي السفن شائعة مثل أماكن توقف السيارات، وامتلاك يخت أمرٌ مفروغٌ منه، وفقاً لتاجر العقارات بريت هاريس.

جزيرة إنديان كريك الأكثر ثراءً في ميامي

يذكر أن تيم ويل عمدة مدينة سرفسايد بولاية فلوريدا الأمريكية كان قد طلب من إدارة قرية إنديان كريك دمج قسمي الشرطة في المدينتين لتوفير المال، حيث سبق أن قال ويل لصحيفة واشنطن بوست إن الشرطة في القرية الأكثر ثراءً أشبه بخدمٍ يرتدون أزياء الشرطة، حيث قال له عمدة إنديان كريك في إحدى المرات إن سكان المدينة إن غاب خدمهم يوماً يتصلون بالشرطة لتخرج القمامة من المنزل.

رغم ذلك ومع أن الجزيرة تبعد مساحتها 297 فداناً فقط، وهي عبارة عن شارع واحد يطوف بالمنازل كلها، فإن إيفانكا وجاريد لن يلتقيا أحداً من جيرانهما ذلك لأنه “لا أحد ينزل إلى الشارع، الناس في منازلهم أو خلفها أو في النادي الريفي”، وفقاً لبول جورج، المؤرخ بمتحف تاريخ ميامي.

مقاطعة إنديان كريك الغنية

فيما أشار التقرير إلى أن إنديان كريك مقاطعة مسورة لها عمدتها وشرطتها الخاصة حيث يحرس 13 شرطياً سكانها البالغ عددهم نحو الثلاثين، وبعض أفراد الشرطة يجوبون الشواطئ بالقوارب.

أما في وسط الجزيرة فيوجد نادي إنديان كريك، وبه أحد أفضل ملاعب الغولف في فلوريدا بأسرها.

في المقابل فإن المساحة التي اشتراها جاريد وإيفانكا تمنحهما شاطئاً خاصاً على خليج فلوريدا بطول 200 قدم، في حين يقال إن البيت كلف الزوجين وأطفالهما الثلاثة 31 مليون دولار.

يذكر أن من سكان الجزيرة الحاليين رجل الاستثمارات الغني إدوارد لامبيرت، الذي تكلف منزله 38.4 مليون دولار ويضم 13 مرحاضاً، ومؤسس موقع Hotels.com روبرت داينر (الذي اشترى منزله البالغة مساحته 17,100 قدم بمبلغ 19.2 مليون دولار)، وعارضة الأزياء فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، التي دفعت 9 ملايين دولار مقابل قصرها في 2009.

في المقابل فإن نجم الراب جاي-زي وزوجته بيونسيه يملكان أيضاً عقاراً على الطراز الشرق أوسطي بسبع غرف نوم من 2006 حتى 2010، قبل بيعه إلى المليونير الهولندي غيرت جان باكير مقابل 9.3 مليون دولار.

في حين سبق أن عاشت عارضة الأزياء إيل ماكفيرسون على الجزيرة مع زوجها مالك الفنادق جيفري سوفير، حتى تم الطلاق بينهما في 2017.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: