' rel='stylesheet' type='text/css'>

“حركة حماس” والفصائل الفلسطينية: الأسرى مقابل الأسرى… وشعبنا جاهز للتحدي وفرض معادلات جديدة.

“حركة حماس” والفصائل الفلسطينية: الأسرى مقابل الأسرى… وشعبنا جاهز للتحدي وفرض معادلات جديدة.

صوت العرب: فلسطين.

أصدرت حركة “حماس” بيانا أكدت فيه أن “العدو لن يفلح في سياسة الابتزاز ولي الذراع ولن نقبل الضغط على شعبنا أو محاولة ربط ملفات مع بعضها، فالأسرى مقابل الأسرى”.

وحذرت الحركة في بيانها الذي صدر عقب اجتماع طارئ عقدته مع الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة “الاحتلال وحلفاءه من المماطلة والتباطؤ في كسر الحصار ومن عدم الالتزام بإجراءات كسر الحصار التي تمت سابقا أو إعاقة عملية الإعمار”.

وقالت: “شعبنا ومقاومتنا لن يصمتوا مطلقا وسيرى العدو أننا جاهزون لكل الخيارات وسنقاومه بكل الوسائل الشعبية وغيرها”، مضيفة: “سيرى العدو بأسا لم يره من قبل، فشعبنا جاهز للتحدي وفرض مزيدٍ من المعادلات”.

وكان وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس أعلن يوم أمس الاثنين أنه “بدون إعادة أبنائنا (الجنود الأسرى) والاستقرار الأمني، لن يتم إعمار غزة اقتصاديا”.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: