' rel='stylesheet' type='text/css'>

حركة الجهاد الاسلامي للمقدسيين: نحن معكم بسلاحنا وصواريخنا وضرباتنا ولن نتخلى عنكم.

حركة الجهاد الاسلامي للمقدسيين: نحن معكم بسلاحنا وصواريخنا وضرباتنا ولن نتخلى عنكم.

صوت العرب:

أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين خالد البطش أن شعبنا الفلسطيني لن يقبل بالاستسلام أمام الاحتلال الصهيوني، ولن يسلم لمشيئة الصهيونية، ولن يرضى بسياسة الأمر الواقع.

وشدد البطش في كلمته خلال مسيرة جماهيرية حاشدة نظمتها حركة الجهاد الإسلامي على ضرورة التوحد ضمن استراتيجية وطنية، لإسقاط مشاريع الاحتلال ومخططاته.

ونظمت حركة الجهاد الإسلامي اليوم الجمعة تظاهرات حاشدة أمام ما يزيد عن 100 مسجد في كافة مناطق قطاع غزة، إسنادا للقدس والمسجد الأقصى.

وذكر أنَّ التحديات التي تعصف بالقضية الفلسطينية تتطلب المواجهة، وضرب العدو في جميع الأماكن، قائلاً: “الطريق الآن ليس السلام مع العدو بل الوقوف في وجهه وضربه في كل الأماكن”.

وثمن البطش الانتفاضة العارمة التي سطرها أبناء القدس دفاعاً عن مسجدهم الأقصى، قائلاً: “نحن معكم بسلاحنا، وصواريخنا، وضرباتنا، ودمنا، ولحمنا، ولن نتخلى عنكم، وسنظل نحمي الأرض والشعب والمقدسات”.

وقال: “يا أهلنا في الضفة هذا يومكم للتضامن مع القدس لمواجهة المستوطنين”.

وعدَّ البطش ما يجري في القدس إشارة ورسالة من الله عزوجل لأهل القدس وفلسطين وفي نفس الوقت للمطبعين، مفادها: “إذا قبل البعض بالتطبيع والانبطاح وإقامة العلاقات مع العدو، فإن القدس تلفظ هذا الخبث، وتصر على المواجهة”.

وتوجه البطش في كلمة إلى الأمة العربية والإسلامية، قائلاً: “نقول لأمتنا نحن لن نتخلى عن القدس، وسنبقى ندافع عنها ونحميها”.

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: