' rel='stylesheet' type='text/css'>

توتر، ودجاج، وهتافات للرئيس! هكذا تبدو الأجواء في البيت الأبيض حيث يتابع ترامب نتائج الانتخابات!!

صوت العرب – رويترز – انكبّ مساعدو الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على خرائط الانتخابات في الجناح الغربي للبيت الأبيض، وهتفوا لمرشحهم في الغرفة الشرقية، فيما جاءت النتائج في ولايات حاسمة مثل فلوريدا وأوهايو لصالح الزعيم الجمهوري في الانتخابات الرئاسة التي جرت الثلاثاء 3 نوفمبر/تشرين الثاني 2020.

إلا أن ثقة فريق ترامب التي يشوبها الحذر، تحولت لانزعاج عندما ذكرت قناة Fox News أن المرشح الديمقراطي للرئاسة جو بايدن فاز في ولاية أريزونا التي دعمت ترامب في انتخابات 2016، حسبما قالت مصادر مطلعة على الوضع طلبت عدم نشر اسمها.

وتابع الرئيس الذي زار في وقت سابق من اليوم الموظفين في مقر حملته في فرجينيا القريبة، نتائج الانتخابات مع عائلته في غرفة المعيشة في الطابق العلوي من مقر إقامته بالبيت الأبيض.

مصدر مطلع نقلت عنه وكالة رويترز -دون أن تذكر اسمه- قوله عن الرئيس “إنه هادئ، أعصابه باردة.. لديه فرصة للفوز”.

من جانبه، قال أحد كبار مساعدي ترامب: “نشعر بالرضا”، كما عبر عن تفاؤله بشأن فرص الرئيس في ولايتي ميشيغان ونيفادا، في حين وصف كبير موظفي البيت الأبيض مارك ميدوز الأجواء السائدة بين فريق ترامب بأنها “جيدة لكن متوترة”، وفقاً لرويترز.

وفي الغرفة الشرقية على الجانب الآخر من البيت الأبيض، كان الضيوف بمن فيهم المستشارون المقربون وأعضاء الحكومة يحتسون المشروبات، ويتناولون وجبات خفيفة من أصابع الدجاج، ويشاهدون النتائج على شاشات تلفزيونية كبيرة وضعت في الغرفة.

منافسة شديدة: يأتي هذا بينما تشتد المنافسة بشكل كبير بين المرشح الجمهوري ترامب، ومنافسه الديمقراطي بايدن، حيث أظهرت نتائج الانتخابات أن 87 صوتاً فاصلاً ما زالت قيد الانتظار لتحديد اسم الرئيس الأمريكي الجديد.

بايدن حصل على 238 صوتاً من المجمع الانتخابي، فيما حصل الرئيس المنتهية ولايته، الجمهوري دونالد ترامب على 213 صوتاً حتى الساعة (10:06 بتوقيت غرينتش)، وذلك بعد فرز نتائج 42 ولاية أمريكية، حسبما أعلنت وكالة أسوشيتيد برس.

وفقاً لخرائط التصويت الأمريكية، غالبية الولايات التي لم تفرز نتائجها بعد وعددها 7، تميل في تصويتها للجمهوريين، بمجموع 81 صوتاً، إذ يحتاج ترامب للفوز بولاية ثانية للولايات المتحدة 57 صوتاً، فيما يحتاج بايدن إلى 32 صوتاً، للفوز بالأغلبية المطلقة.

والولايات التي تميل للتصويت للجمهوريين هي: بنسلفانيا (20 صوتاً) وميشيغان (16 صوتاً) وجورجيا (16 صوتاً)، ونورث كارولينا (15 صوتاً) وويسكونسون (10 أصوات) إضافة إلى ألاسكا (3 أصوات)، فيما تميل ولاية نيفادا (6 أصوات) وحدها للتصويت إلى الديمقراطيين.

في وقت سابق اليوم، أعطى المجمع الانتخابي لولاية مين 3 أصوات من أصل 4 لبايدن، فيما لا يزال الصوت الرابع مجهولاً إلى مَن سيذهب.

وتجرى الانتخابات الأمريكية بشكل غير مباشر، فهناك “المجمع الانتخابي” الذي يضم ما يعرف بـ”كبار الناخبين”، وعددهم 538، باستثناء ولايتي نبراسكا ومين، فهما الوحيدتان اللتان تقومان بتقسيم أصوات المجمع الانتخابي بحسب نسبة الأصوات التي يحصل عليها كل مرشح.

كما أنه لكل ولاية عدد محدد من “كبار الناخبين” يساوي عدد ممثليها في مجلسي النواب والشيوخ، وأي مرشح يفوز بأصوات مواطني الولاية يقتنص كل حصتها من “كبار الناخبين”.

وحتى يفوز أي مرشح بالمنصب، لا بد أن يحصل على الأغلبية المطلقة من أصوات “كبار الناخبين”، أي 270 صوتاً.

شاهد أيضاً

سوريا :سكان مخيم اليرموك الفلسطيني بدمشق يعودون إليه !

صوت العرب –  بدأت الدفعة الأولى من أهالي سكان مخيم اليرموك في العاصمة السورية دمشق …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: