وقال رئيس الوزراء البولندي ماتيوش مورافيتسكي “تمكنا من منع عملية اتجار بقيمة قياسية في بولندا” موضحا أن المخدرات كانت موجهة على الأرجح إلى السوق البولندية فضلا عن الألمانية والإسكندنافية.

وجاء في بيان لحرس الحدود البولندي أن المخدرات أرسلت نهاية العام الماضي من إكوادور، عبر مرفأ هامبورغ الألماني.

وقد نقلت بعد ذلك برا إلى مخزن تابع لشركة في مدينة غدينيا في شمال بولندا.

وأوضح البيان أن القيمة السوقية للمخدرات “التي يزيد وزنها عن 3.2 طم من المادة التي تحوي الكوكايين” قدرت بثلاثة مليارات زلوتي (767 مليون دولار).

وأوقفت الشرطة ثلاثة رجال تراوح أعمارهم بين 64 و71 عاما يقيمون في منطقة غدينيا.

ووجهت إليهم تهمة المشاركة في عصابة للجريمة المنظمة والاتجار بالمخدرات.