' rel='stylesheet' type='text/css'>

بهدف تقليص الاعتماد على إيران.. العراق يطلق مشروعا لاستثمار الغاز في محافظة “ذي قار”.

بهدف تقليص الاعتماد على إيران.. العراق يطلق مشروعا لاستثمار الغاز في محافظة “ذي قار”.

صوت العرب:

أعلنت وزارة النفط العراقية، اليوم الأحد، إطلاق مشروع كبير لاستثمار الغاز المصاحب للنفط، في حقلي الناصرية والغراف، في محافظة ذي قار.

وتأتي مشاريع استثمار الغاز ضمن خطة عراقية أطلقها رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي، لتقليل الاعتماد على الغاز المستورد من إيران، بهدف تشغيل المحطات الكهربائية.

وقال وزير النفط العراقي، إحسان عبدالجبار إنه ”بعد انتظار أكثر من ثلاث سنوات من العمل المستمر لغاز الجنوب، أطلق مشروع استثمار الغاز في حقلي الناصرية والغراف، وهي خطوة اقتصادية مهمة“.

وأضاف في كلمته خلال إطلاق المشروع، أن ”مشاريع استثمار الغاز ستسهم في تنمية وتوفير فرص عمل، وهي ضمن مشاريع التنمية المستدامة واستثمار الطاقات العراقية، فضلا عن تعدد مصادر الإيرادات للموازنة العامة“.

وأشار وزير النفط العراقي إلى أن ”الحكومة دعمت جميع مشاريع النفط“، مبينا أن ”مشروع استثمار الغاز في الحقلين كان من المفترض له أن ينطلق العام 2018، لكنه تأخر حتى اليوم، لذلك نحتاج إلى الاستمرار بالعمل“.

وتابع عبد الجبار، أن ”الحكومة على أتم الاستعداد لتوفير جميع التسهيلات“.

وبينما يدفع العراق مبالغ كبيرة في استيراد الغاز الطبيعي من إيران، فإنه يحرق 10 أضعاف الكميات التي يستوردها منها، وذلك بحسب معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى، وبهدر يصل إلى 2.5 مليار دولار سنويا.

وتشير تقديرات إلى أن العراق يخسر من خلال إحراق الغاز مبالغ كبيرة، قد تصل إلى 5 مليارات دولار سنويا، فضلا عن تبذير ما يقرب من ملياري دولار في شراء الوقود السائل المشغل لمحطات توليد الكهرباء، وذلك بسبب شح الغاز في البلاد.

وتتراوح كمية الإنتاج الكهربائي في العراق بين 18.5 و19 ألف ميغاواط، بحسب بيانات رسمية، في حين تصل الحاجة الفعلية إلى 28 ألف ميغاواط.

ويعيش العراقيون على وقع أزمة خانقة في إمدادات الطاقة، تصاعدت حدتها خلال الأيام الماضية، إثر انخفاض كميات الغاز المستوردة من إيران، دون الإعلان عن الأسباب الحقيقية وراء ذلك.

ووقعت الحكومة العراقية، مطلع سبتمبر/ أيلول الجاري، عقدا ضخما مع شركة توتال الفرنسية، تضمن إنشاء مجمع غاز بسعة 600 مليون قدم مربعة قياسية، لغرض استثمار الغاز المحروق من حقول النفط؛ ما سيؤدي إلى تقليل استيراد الغاز.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: