' rel='stylesheet' type='text/css'>

بعد أخبار عن “عتب” مصري.. حماس: علاقتنا مع مصر جيدة في أحسن حالاتها.

بعد أخبار عن “عتب” مصري.. حماس: علاقتنا مع مصر جيدة في أحسن حالاتها.

صوت العرب.

نفى الناطق باسم حركة حماس عبداللطيف القانوع، وجود أي توتر في العلاقة بين حركته ومصر، على خلفية التطورات الأخيرة على الحدود بين قطاع غزة وإسرائيل.

وأكد القانوع ، أن ”العلاقة بين حركته ومصر جيدة وفي أحسن حالاتها“.

وكانت تقارير إعلامية، تداولت أمس الإثنين، أنباء عن أن الجانب المصري وجه ”رسالة عتب“ إلى حركة حماس، بعد الأحداث التي شهدها الشريط الحدودي بين غزة وإسرائيل، السبت الماضي، ما اعتبر عرقلة للجهود المصرية من أجل تثبيت التهدئة بين إسرائيل وفصائل غزة.

وبحسب الأنباء ذاتها، فإن ”العتب المصري“ جاء بالتزامن مع قرار إغلاق معبر رفح.

وكان المتحدث باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني الفلسطيني إياد البزم، أعلن الأحد الماضي، أن مصر قررت إغلاق معبر رفح البري، الإثنين.

وكتب البزم، في بيان مقتضب عبر حسابه على تويتر ”أبلِغنا من السلطات المصرية بإغلاق معبر رفح البري الإثنين في كلا الاتجاهين“.

وفي السياق، أشار القانوع، إلى الاتصالات الأخيرة التي أجراها رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية مع المسؤولين المصريين، مشيرا إلى أنها جاءت لبحث تطورات التهدئة في قطاع غزة.

وقال القانوع إن ”الاتصالات الأخيرة بين رئيس المكتب السياسي للحركة والمسؤولين المصريين جاءت لمناقشة التطورات الأخيرة في قطاع غزة، وبحث الأوضاع الفلسطينية وسبل تخفيف الحصار عن القطاع“.

وأضاف القانوع ”حماس تثمن الدور المصري في رعاية مباحثات التهدئة مع الحكومة الإسرائيلية، كما أننا نعمل مع القيادة المصرية من أجل تحسين الأوضاع في قطاع غزة والتخفيف من الحصار المفروض من قبل إسرائيل منذ 15 عاما“.

ورعت مصر اتفاق التهدئة بين إسرائيل وقطاع غزة، بعد أيام من المعركة التي اندلعت في أيار/ مايو الماضي.

وشهدت الأوضاع في قطاع غزة، توترا أمنيا في الآونة الأخيرة، بدأت بمواجهات بين الجيش الإسرائيلي وشبان على الحدود الشرقية لقطاع غزة سجل فيها إصابة عشرات الفلسطينيين بينما أصيب جندي إسرائيلي بجراح خطيرة إثر إطلاق النار عليه من قبل أحد الشبان.

وعلى إثر ذلك، قصفت إسرائيل قبل عدة أيام مواقع لحركة حماس في غزة، في حين عاودت قصف أهداف جديدة الليلة الماضية، وذلك على إثر إطلاق مجموعات فلسطينية بالونات حارقة اتجاه مدن وبلدات غلاف غزة.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: