' rel='stylesheet' type='text/css'>

بطولة فرنسا : رين يستعيد الوصافة بخماسية في مرمى سانت إتيان أطاحت ببوييل

بطولة فرنسا : رين يستعيد الوصافة بخماسية في مرمى سانت إتيان أطاحت ببوييل
مهاجم رين مارتان تيرييه (يمين) يحتفل بهزه شباك سانت إتيان بثلاثية (5-صفر) في الدوري الفرنسي

باريس – صوت العرب – (أ ف ب) – استعاد رين المركز الثاني بفوزه الكبير على سانت إتيان المتذيل بخماسية نظيفة بينها ثلاثية لمهاجمه مارتان تيرييه الأحد على ملعب “جوفروا غيشار” في المرحلة السابعة عشرة من بطولة فرنسا لكرة القدم، ما أدى الى إقالة مدرب المضيف كلود بوييل.

وحسم رين نتيجة المباراة في شوطها الأول بفضل ثنائية تيرييه في الدقيقتين 22 و28 بتمريرتين حاسمتين من لاعب الوسط الكرواتي لوفرو ماير، وهدف ثالث بالنيران الصديقة لمدافع أصحاب الأرض إيفان ماسون بالخطأ في مرمى فريقه (45).

وعزز تيرييه النتيجة بهدفه الشخصي الثالث والرابع لفريقه مطلع الشوط الثاني بتسديدة رائعة بيمناه من خارج المنطقة اثر تمريرة من ماير، أسكنها الزاوية اليسرى البعيدة للحارس الإنكليزي إتيان غرين (48).

وهي الثلاثية “هاتريك” الأولى لتيرييه في مسيرته الاحترافية مع الاندية (ليل وستراسبورغ و ليون ورين)، فيما بات ماير اول لاعب يمنح ثلاث تمريرات حاسمة لزميل واحد في مباراة واحدة في الدوري بحسب شبكة الاحصائيات “أوبتا”.

وختم البديل النيجيري الأصل ليسلي تشيموانيا أوغوتشوكوو المهرجان بالهدف الخامس بتسديدة قوية بيمناه إثر تمريرة من غايتان لابورد (83).

وقال تيرييه بعد المباراة “كان علينا أن نقوم بردة فعل بعد الخسارة ضد ليل… بالنسبة لموقعنا في الترتيب، يجب أن نركز على أنفسنا ونحافظ على الدينامية، لا سيما في بداية المباريات التي تضعنا على المسار الصحيح”.

وتابع “إنه لفخر دائم لي أن أسجل الاهداف وهذه أول هاتريك في مسيرتي. أنا سعيد لأني ساهمت في فوز الفريق وحصد النقاط الثلاث اليوم… إنها إحدى أفضل مبارياتي”.

وعاد رين الى سكة الانتصارات التي توقفت عند ثلاثة متتالية في المرحلة الماضية بخسارته امام ضيفه ليل حامل اللقب 1-2، فحقق فوزه التاسع هذا الموسم.

واستعد جيدا لاستضافة توتنهام الإنكليزي الخميس المقبل في الجولة السادسة الاخيرة من دور المجموعات لمسابقة “كونفرنس ليغ” التي ضمن فيها تأهله إلى ثمن النهائي كونه يتصدر المجموعة السابعة برصيد 11 نقطة بفارق أربع أمام الفريق اللندني وفيتيس أرنهم الهولندي.

واستغل رين جيدا خسارة مرسيليا أمام ضيفه بريست 1-2 السبت في افتتاح المرحلة، فاستعاد منه المركز الثاني بعدما رفع رصيده إلى 31 نقطة متخلفًا بـ11 نقطة عن باريس سان جرمان وبفارق نقطتين أمام الفريق الجنوبي الذي لعب مباراة أقل بعدما توقف لقاؤه مع مضيفه ليون ضمن المرحلة الرابعة عشرة بعد خمس دقائق من انطلاقه بسبب إصابة قائده ديميتري باييت بعبوة مياه ألقيت من جماهير المدرج الشمالي لملعب “غروباما” في ليون.

وبات مرسيليا مهددا بالتراجع الى المركز الرابع في حال فوز نيس (27 نقطة) على ضيفه ستراسبورغ لاحقا.

في المقابل، تواصلت سلسلة هزائم سانت إتيان وازداد الضغط على مدربه بعد الخسارة الثالثة تواليا، فتجمد رصيد الفريق عند 12 نقطة في المركز الأخير ما أدى الى اقالة بوييل.

وجاء في بيان النادي “المدير التنفيذي لنادي سانت إتيان اتخذ قرار إقالة السيد كلود بوييل من تدريب الفريق الاول حتى إشعار آخر”، ليغادر منصبه بعد عامين من توليه المنصب في تشرين الاول/أكتوبر 2019.

موناكو يواصل صحوته

وفرّط نيس بفرصة خطف المركز الثالث من مرسيليا بسقوطه القاسي على أرضه بثلاثية نظيفة ضد ستراسبورغ ليتجمد رصيده عند 27 نقطة في المركز الرابع بفارق نقطتين عن النادي المتوسطي.

وسجل أهداف ستراسبورغ لودوفيك أجورك (21)، السنغالي حبيب ديالو (81) وأدريان توماسون (84)، ليفشل نيس في تحقيق الفوز للمباراة الثالثة تواليًا في الدوري (خسارتان وهزيمة)، فيما رفع ستراسبورغ رصيده الى 26 نقطة في المركز السادس.

وواصل موناكو صحوته وصعد الى المركز السابع بعد فوزه الكاسح برباعية نظيفة على ضيفه متز.

فبعد ثلاثة تعادلات تواليًا في الدوري، حقق الاحد انتصاره الثاني تواليًا بعد تفوقه على أنجيه الاسبوع الفائت.

ورفع فريق الامارة رصيده الى 26 نقطة بفضل أهداف سفيان ديوب (2)، الالماني كيفن فولاند (44 من ركلة جزاء)، البرتغالي جيلسون مارتنز (57) ووسام بن يدر (87).

وواصل ليون تعثره للمباراة الثانية تواليًا باكتفائه بالتعادل 2-2 مع مضيفه بوردو، بعد أن سقط الاسبوع الماضي أمام رينس.

وتقدم ليون عبر البلجيكي جايسون ديناير (29) قبل أن يعادل مالو غوتسو لأصحاب الارض بهدف عكسي في مرمى فريقه. إلا أن البرازيلي تياغو منديش أعاد التقدم للضيوف قبل الاستراحة (41) في حين منح ألبرث إيليس من هندوراس نقطة لبوردو بهدف في الدقيقة 58.

وبات في رصيد ليون 23 نقطة في المركز الثاني عشر بعد التعادل السادس هذا الموسم، في حين يحتل بوردو المركز 17 مع 14 نقطة.

وفي المقابل، مني متز وصيف القاع مع 12 نقطة بالخسارة الثانية تواليًا.

وحقق مونبلييه بدوره انتصاره الثاني تواليًا بفوزه بهدف دون رد على كليرمون سجله سيبس إيلي واهي في الدقيقة 28 ليرفع رصيده الى 25 نقطة في المركز الثامن.

وعاد نانت الى سكة الانتصارات بتفوقه على مضيفه لوريان بهدف متأخر (83) لويلان سيبريان، فيما تفوق أنجيه 2-1 على رينس، علمًا أن الاخير أكمل المباراة بعشرة لاعبين من الدقيقة 35 بعد طرد فالون بريشا من كوسوفو.

وافتتح المغربي سفيان بوفال التسجيل لأصحاب الارض من ركلة جزاء (49) قبل أن يعادل هوغو إيكيتيكي بالطريقة ذاتها (59). فيما منح أنجيلو فوليني الفوز للضيوف (75).

وتختتم المرحلة لاحقًا بلقاء ليون مع مضيفه بوردو.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: