' rel='stylesheet' type='text/css'>

بطولة إنكلترا: الرابطة تكشف عن 103 اختبارات إيجابية قياسية لـ”كورونا” في أسبوع واحد

بطولة إنكلترا: الرابطة تكشف عن 103 اختبارات إيجابية قياسية لـ”كورونا” في أسبوع واحد
أحد العاملين بملعب "مولينيو ستاديوم" في ولفرهامبتون يقوم بتطهير علم الركلة الركنية عقب الشوط الأول من مباراة ولفرهامبتون وبورنموث في الدوري الإنكليزي الممتاز في 24 حزيران/يونيو 2020. ريتشارد هيثكوت تصوير مشترك/اف ب

لندن – صوت العرب – (أ ف ب)

كشفت رابطة الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم الإثنين عن تسجيل 103 إصابة قياسية بفيروس “كوفيد-19” بين لاعبين وأعضاء أجهزة فنية وطبية وإدارية في الفترة من 20 إلى 26 كانون الأول/ديسمبر الحالي.

وكانت الرابطة أعلنت الأسبوع الماضي ارتفاع قياسي في عدد الإصابات بالفيروس منذ بدء الاختبارات في عام 2020 مع 90 حالة إيجابية.

وتم تحطيم هذا الرقم القياسي هذا الأسبوع بسبب التفشي الرهيب للمتحورة “أوميكرون”.

واضطرت الرابطة حتى الآن إلى تأجيل 15 مباراة في الدوري الممتاز في كانون الأول/ديسمبر الحالي، في حين عانت الدرجات الثلاث الدنيا في إنكلترا من تأجيلات كثيرة.

وقالت الرابطة في بيان “يمكن لرابطة الدوري اليوم أن تؤكد أنها قامت خلال الفترة بين الاثنين 20 والأحد 26 كانون الأول/ديسمبر، بإجراء 15186 اختبارًا لكوفيد-19 على لاعبي وأجهزة الفرق. ومن بين هؤلاء، كانت هناك 103 حالات إيجابية جديدة”.

وأضافت “سلامة الجميع هي أولوية ورابطة الدوري الممتاز يتخذ جميع الخطوات الاحترازية استجابة لتأثير المتحورة أوميكرون”.

وأُجِّلت مباريات ليفربول مع ضيفه ليدز يونايتد، وواتفورد مع مضيفه ولفرهامبتون وبيرنلي مع إيفرتون عشية مرحلة الـ”بوكسينغ داي” التي أقيمت الأحد.

كما تم تأجيل مباراة أرسنال مع ضيفه ولفرهامبتون من الثلاثاء إلى الأحد بعد ارتفاع في عدد الحالات في صفوف الضيوف.

كما تم تأجيل مباراة ليدز يونايتد مع أستون فيلا المقرر إجراؤها الثلاثاء بسبب استمرار معاناة ليدز من حالات “كوفيد-19” والإصابات.

وكان رؤساء أندية الدوري الممتاز رفضوا الأسبوع الماضي خلال اجتماع لرابطتي الدوري والأندية إيقاف المنافسات مؤقتا على الرغم من الزيادة في حالات الإصابة بالفيروس والتأجيلات العديدة للمباريات.

وتم خلال الاجتماع نفسه تحذير الأندية من استمرار المباريات إذا كان لكل فريق 13 لاعبا بينهم حارسا للمرمى.

وتابعت الرابطة في بيانها “عادت الرابطة إلى إجراءات الطوارئ الخاصة بها، وزادت من اختبارات اللاعبين وأعضاء أجهزة الأندية إلى اختبارات التدفق الجانبي اليومية واختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل +بي سي آر+ مرتين في الأسبوع، بعد أن كانت تفرض سابقًا اختبار التدفق الجانبي مرتين في الأسبوع فقط”.

وأكدت “تواصل الرابطة العمل مع الأندية للحفاظ على سلامة الناس من خلال المساعدة في التخفيف من مخاطر كوفيد-19 داخل تشكيلتهم”، موضحة “نحن أيضًا على اتصال وثيق بالحكومة والسلطات المحلية ومجموعات المشجعين، مع التجاوب مع أي تغييرات مستقبلية للإرشادات الوطنية أو المحلية”.

وأقيمت ست مباريات في الدوري الإنكليزي الممتاز الأحد أمام مدرجات ممتلئة بالجماهير على الرغم من أن بريطانيا تكافح ارتفاعًا ملحوظًا في حالات الإصابة بفيروس كوفيد.

لم يتم وضع أي قيود حتى الآن على عدد الجماهير في المباريات في إنكلترا، على الرغم من أنه يتعين على المشجعين تقديم دليل على التطعيم أو اختبار سلبي تم إجراؤه في الـ48 ساعة الماضية.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: