' rel='stylesheet' type='text/css'>

بدعوة من الحراك الشعبي بالناصرة: وقفة إسناد وهتافات بالحرية للأسرى.

بدعوة من الحراك الشعبي بالناصرة: وقفة إسناد وهتافات بالحرية للأسرى.

صوت العرب: فلسطين.

شارك العشرات من الفلسطينيين مساء السبت في وقفة إسناد للأسرى في مدينة الناصرة بدعوة من الحراك الشبابي.

وكان من بين المشاركين في الوقفة أسرى محررون ونشطاء من مختلف الأطر والأحزاب الفاعلة على الساحة المحلية.

وحمل المتظاهرون شعارات منددة بالاعتقالات الإدارية وهتفوا من أجل الحرية للأسرى ورفعوا الأعلام الفلسطينية.

كما خرجت في الضفة الغربية مسيرات مطالبة بالإفراج عن جميع الأسرى الفلسطينيين من السجون الإسرائيلية وفي مقدمتهم الأسرى الذي أعيد اعتقالهم بعد فرارهم من سجن جلبوع.

وحذرت حركة فتح ومؤسسات الأسرى الفلسطينية من المساس بالأسرى الأربعة أو إخفاء ظروف اعتقالهم.

وتمكنت السلطات الإسرائيلية من القبض على 4 أسرى فروا من سجن جلبوع شديد الحراسة.

وكان الأسيران محمود عارضة ويعقوب قادري أول من وقع في قبضة قوات الأمن الإسرائيلية مساء الجمعة قرب مدينة الناصرة شمالي إسرائيل، وذلك بعد تلقي الشرطة بلاغا من قبل أحد المواطنين، الذي لجأ الهاربان لطلب الطعام منه بحسب وسائل إعلام إسرائيلية.

وفي فجر يوم السبت ألقت القوات الأمنية القبض على زكريا الزبيدي، أكثر الأسرى الفارين شهرة كونه من أبرز قادة “كتائب شهداء الأقصى” أيام الانتفاضة الثانية، ورفيقه محمد عارضة في موقف للشاحنات في قرية أم الغنم بالقرب من جبل الطور.

وحسب تقارير إسرائيلية، فقد تم العثور عليهما بواسطة ثلاثة عناصر من وحدة “مارعول” لتعقب الأشخاص بناء على تحليل ميداني، بينهم قائد الوحدة التي تأسست عام 2014.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: