بانوراما " صوت العرب " للأحداث العربية والدولية لعام 2018 - صوت العرب اونلاين ' rel='stylesheet' type='text/css'>
المتواجدون حالياً على الموقع


الرئيسية / أُخَرُ الأَخْبَار / بانوراما ” صوت العرب ” للأحداث العربية والدولية لعام 2018

بانوراما ” صوت العرب ” للأحداث العربية والدولية لعام 2018

صوت العرب – ككل عام وقعت خلال 2018 أحداث كثيرة، ومرّت بأطوار وتفاصيل عديدة، بعضها كان يفصح عن ملامح جديدة، تتعلق بالشأن السياسي والإقليمي وتحولاتهما، كالزيارة التاريخية التي قام بها زعيم كوريا الشمالية إلى الولايات المتحدة، والبعض الآخر، ينذر بفصول جديدة في قضايا تاريخية ملحّة، كما حدث إبان تدشين السفارة الأمريكية في القدس، فضلاً عن التطورات الإقليمية والدولية، كالاحتجاجات الإيرانية المستمرة منذ العام الماضي، وتصاعدها تحت وطأة العقوبات الأمريكية، وعلى صعيد عالمي، خروج المظاهرات الاحتجاجية في باريس، وانتقال موجات الغضب إلى عواصم أوروبية، مثل بلجيكا.
ترصد “صحيفة صوت العرب ” أهم الأحداث السياسية التي شهدها العام 2018:

افتتاح السفارة الأمريكية في القدس

اعتبر نائب وزير الخارجية الأمريكي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل اعترافاً بالواقع القائم منذ أعوام

جاء افتتاح الولايات المتحدة للسفارة الأمريكية في القدس، خلال شهر أيار (مايو) العام 2018، حيث أكّد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أنّ “القدس عاصمة حقيقية لإسرائيل”.

ومن جانبه، أعلن نائب وزير الخارجية الأمريكي، جون ساليفان، أنّ الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل السفارة إليها بمثابة “خطوة لإحلال السلام، في القدس والمنطقة وكل العالم، والاعتراف بالواقع القائم منذ أعوام”، وذلك أثناء الكلمة التي ألقاها أمام المدعوين في احتفال افتتاح سفارة واشنطن بالقدس.

بيد أنّ المواقف العربية، والفلسطينية، على وجه الخصوص، عبّرت عن غضبها من هذا الحادث، الذي ترافق مع ذكرى النكبة، فيما اعتبروه تضحية بكلّ جهود السلام وتعطيلاً لها؛ حيث أكّد وزير الخارجية الفلسطيني، رياض المالكي، أنّ الولايات المتحدة اختارت ذكرى النكبة لتعلن انحيازها الرسمي لإسرائيل، ولم تكتفِ بذلك؛ بل خرجت المتحدثة باسم البيت الأبيض، لتؤكد مسؤولية الفلسطينيين عن قتل أنفسهم.

وأعلن الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، أنّ نقل السفارة الأمريكية إلى القدس يؤدي إلى حالة من عدم الاستقرار.

كيم يقبل دعوة ترامب لزيارة أمريكا

في خطوة مفاجئة قَبِل زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، دعوة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، لزيارة واشنطن، ومن جانبه، وجه زعيم كوريا الشمالية دعوة لنظيره الأمريكي لزيارة بيونغ يانغ.

جاء ذلك في قمة تاريخية جمعت الزعيمين في حزيران (يونيو)، فيما عدّه مراقبون خطوة سوف تشكل تحولاً جذرياً في العلاقات بين البلدين، وبحسب الوكالة الرسمية في كوريا الشمالية؛ فقد أفادت بأنّ “كيم جونغ أون دعا ترامب لزيارة بيونغ يانغ في وقت مناسب، وترامب دعا كيم جونغ أون لزيارة الولايات المتحدة”.

وجاءت تلك الزيارة والدعوة المتبادلة بين الطرفين، بعد فترة طويلة من العلاقات العدائية بين واشنطن وبيونغ يانغ، والتي استمرت لفترة هي الأطول في العلاقات الدولية، وأكّدت وكالة الأنباء الرسمية، في كوريا الشمالية، أنّ نزع السلاح النووي مرهون بوقف كلّ من واشنطن وبيونغ يانغ أنشطتهما العدائية تجاه الطرف الآخر.

 

قمة الكوريتين التاريخية

في واحدة من أبرز الخلافات والانقسامات الحادة منذ الحرب الباردة، جاءت القمةالتاريخية بين الكوريتين في نيسان (إبريل)؛ حيث استقبل رئيس كوريا الجنوبية مون جيه-إن نظيره الشمالي كيم جونج أون عند خط ترسيم الحدود العسكرية ليصبح كيم بذلك أول زعيم لكوريا الشمالية تطأ قدماه الجنوب منذ الحرب الكورية بين عامي 1950 و1953.

وتعهّد الزعيمان على العمل من أجل تخليص شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية بعد عقد قمة تاريخية، كما اتفقا على الدفع باتجاه تحويل الهدنة التي أنهت الحرب الكورية، العام 1953، إلى معاهدة سلام هذا العام، إضافة إلى وقف الأنشطة المعادية بين البلدين، وتغيير المنطقة منزوعة السلاح التي تقسم البلاد لتكون “منطقة سلام”، وذلك عبر وقف بثّ الدعاية، وتخفيض الأسلحة في المنطقة، في انتظار تخفيف التوتر العسكري، وربط وتحديث السكك الحديدية والطرق عبر الحدود.

الاحتجاجات الإيرانية

اندلعت الاحتجاجات الإيرانية، مع أفول العام 2017، بينما استمرت وتصاعدت في المدن الإيرانية، دون أن تخفّ حدّتها خلال العام 2018، وذلك بسبب تدهور الأحوال الاقتصادية، بيد أنّ مسيرة الاحتجاجات رافقتها عدة مطالب أخرى، ما تزال تنادي وتطالب بها، بعضها يتعلق بالوضع الحقوقي تجاه المرأة والأقليات الدينية والقومية والإثنية، والبعض الآخر يطال القمع السياسي والفساد في جهاز الدولة، خاصة ما يرتبط بالكيانات الاقتصادية التابعة للحرس الثوري الإيراني، إضافة إلى الهجوم الذي تكرر ضدّ الحوزات الدينية ومهاجمة رجال الدين الشيعة.

وبحسب وكالة الأنباء الرسمية في إيران؛ فإنّ الاحتجاجات المستمرة في عدة مدن إيرانية، ترجع بسبب ارتفاع الأسعار وانهيار سعر العملة، ونقص إمدادات المياه والكهرباء. ورصد مقاطع مصورة اتساع نطاق التظاهرات، وقد شهدت الاحتجاجات ترديد المتظاهرين هتافات وشعارات مناهضة للنخبة الدينية، التي تحظى بقدر كبير من النفوذ في إيران.

العقوبات على إيران

دخل الاقتصاد الإيراني في عدة منعطفات حادة، تحت وطأة العقوبات الأمريكية المفروضة عليه، خلال مرحلتيها؛ الأولى والثانية، وذلك بعد ستة أشهر من انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي، وهو ما ترتب عليه ضغوطات عديدة في الاقتصاد الإيراني، ومزيد من العزلة والتراجع، إضافة إلى تدهور في سعر العملة وقيمتها.

في مطلع آب (أغسطس) الماضي، قامت الولايات المتحدة بتنفيذ الحزمة الأولى من العقوبات الاقتصادية القاسية على إيران، والتي شملت تعطيل معاملات مالية، وواردات المواد الأولية، إضافة إلى إجراءات عقابية في مجالي صناعة السيارات والطيران المدني.
وجاءت الحزمة الثانية من العقوبات في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي، لتشل قطاعين مهمين في إيران؛ وهما النفط والمصارف، وتحظر العقوبات على الدول والكيانات والشركات الأجنبية دخول الأسواق الأمريكية، في حال قررت المضيّ قدماً بشراء النفط الإيراني، وينطبق الأمر ذاته، على من يريد التعامل مع المصارف الإيرانية.

بيد أنّ واشنطن أعطت استثناءً مؤقتاً لثماني دول، أتاح لها شراء النفط الإيراني بشرط ألا يتم الدفع لهم بالدولار الأمريكي.

الناتو العربي

يهدف الناتو العربي، أو ما يعرف بالتحالف العربي الإستراتيجي، الذي من المقرر أن يضم دول الخليج العربي ومصر والأردن، إلى بناء تكتل عربي، بهدف التعاونالسياسي والعسكري والأمني والاقتصادي، بين تلك الدول، وذلك على غرار حلف شمال الأطلسي.

أطلق وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، آنذاك، على ذلك المشروع اسم “تحالف الشرق الأوسط الإستراتيجي”، وهو تحالف من بين أهدافه؛ تعديل سلوك إيران في المنطقة، وكبح نفوذها السياسي، وهيمنتها العسكرية، في العديد من البلدان، مثل اليمن وسوريا ولبنان، وذلك عبر وكلائها الممثلين في الميلشيات التابعة للحرس الثوري الإيراني، وفيلق القدس، والأخير يقوده قاسم سليماني.

وهذا المشروع الإستراتيجي، بحسب تقرير منشور في صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية، تمت مناقشته مع ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، بعد فوز ترامب، في انتخابات تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي، كما جرت مناقشة التفاصيل، في لقاءات لوفد سعودي، أرسله الأمير محمد بن سلمان، إلى واشنطن، والتقى مطولاً مع صهر ترامب، المستشار الرئيس في البيت الأبيض جاريد كوشنر.

مقتل خاشقجي

شغلت حادثة مقتل الصحافي السعودي، جمال خاشقجي، داخل القنصلية السعودية، في إسطنبول الرأي العام نتيجة الكثير من اللغط الذي رافقها، وما نجم عن استغلالها سياسياً قبل أن تتبين ملابساتها، بعد تأكيد المملكة العربية السعودية للواقعة، لتبدأ تحقيقات داخل المملكة فيما اعتبرته جريمة، أسفرت عن إعلان وكيل النيابة العامة السعودية “شلعان الشلعان”، توجيه التهم إلى 11 شخصاً في القضية.

وطالب المتحدث الرسمي باسم النيابة العامة السعودية، خلال مؤتمر للإعلان عن نتائج التحقيق في القضية، بقتل من أمر بجريمة قتل خاشقجي، ومن نفذها وعددهم خمسة أشخاص.
وأوضح الشلعان أن نائب رئيس الاستخبارات العامة السابق هو من أمر باستعادة خاشقجي إلى السعودية من القنصلية في إسطنبول قبيل مقتله.

تحرير القس الأمريكي

ظلت العلاقات الأمريكية التركية في حالة من المد والجزر، وتعكس توترات شديدة، بسبب العديد من القضايا والملفات، كمثل القضية السورية، بالإضافة إلى أمور أخرى، من بينها، احتجاز القس الأمريكي، أندرو برونسون، في تركيا خلال العام 2016، وذلك إبان محاولة الانقلاب الفاشل في تموز (يوليو) 2016، حيث وجهت تركيا اتهاماً مباشراً إلى رجل الدين التركي، فتح الله غولن، المقيم في الولايات المتحدة، والذي تطلب تسليمه لها بأي ثمن، بينما رفضت الأخيرة ذلك.

وكان برونسون، من بين المعتقلين الذين اتهمته تركيا بالتجسس ومساعدة المنظمات الإرهابية.
بيد أن تركيا ما لبثت أن أفرجت عن القس الأمريكي، خلال العام 2018، بعد عامين من اعتقاله. وسبق أن هدد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، تركيا بفرض عقوبات كبيرة عليها ما لم تطلق سراحه فوراً.

صعود اليمين في أوروبا

انعقد في كانون الأول (ديسمبر) العام 2017، مؤتمر كبير لعدد من أحزاب اليمين المتطرف في أوروبا تحت شعار: “من أجل أوروبا للأمم ذات السيادة”، ومع مطلع العام الجديد 2018، بدأت الأحزاب اليمينية ترفع حدة نبرتها للضغط على الاتحاد الأوروبي للمطالبة بوقف اللاجئين والمهاجرين، واعتبرت ذلك الأمر يمثل تهديداً وجودياً لدول أوروبا.

يرى خبراء أنّ تنامي وصعود اليمين في أوروبا إنما يعود بسبب تزايد أعداد المهاجرين، وتفشي الحوادث الإرهابية، وفي ظل الأزمة الإقتصادية التي تعانيها الحكومات الأوروبية، والرأسمالية العالمية، فإنّ استدعاء الخطاب اليميني يكون قوياً ومؤثراً، للتغطية على العجز والفشل، واعتبار أن وجود اللاجئين والمهاجرين إنما يتسبب في مشاكل بسوق العمل الأوروبي، الذي ينافس فيه الأجانب أبناء البلد أنفسهم، ويعد استثمار هذا الخطاب العنصري والتحريضي، ضد العرب والمسلمين، مثلاً، لحصد مكاسب سياسية أمراً حيوياً، خاصة في الانتخابات الأوربية.
ومثّل صعود الرئيس الأمريكي، دونال ترامب، لحكم الولايات المتحدة، انتصار جديد لليمين المتطرف وخطابه الشعبوي في الغرب، حيث طغت مواقفه وتصريحاته العدائية ضد المهاجرين، العرب والمسلمين، وقد زادت حدتها قبيل انتخابات الكونجرس.

وفى أوروبا، تعددت أشكال صعود اليمين في حكومات العديد من الدول، في السويد والنمسا وبريطانيا، وغيرهم، خاصة، بعد أزمة اللاجئين التى واجهت دول الإتحاد الأوروبي، فى الأعوام الماضية، وهو ما برز بشكل واضح في لندن، بعد تصويت البريطانيين على الخروج من الاتحاد الأوروبي، فيما يعرف بـ “البريكست”. وفى النمسا، تشكلت حكومتها الائتلافية من اليمين الممثل فى حزب الشعب المحافظ وحزب الحرية الأكثر تطرفاً وتشدداً.

السترات الصفراء

شهدت العاصمة الفرنسية باريس في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي، تحركات شعبية احتجاجية، واسعة النطاق، شملت المدن والقرى الصغيرة في الريف الفرنسي؛ اعتراضاً على غلاء المعيشة وزيادة الضرائب؛ نظمتها حركة “السترات الصفراء”، نسبة إلى السترات الصفراء التي يرتديها المعتصمون، وتعدّ رمزاً لاحتجاج السائقين على ارتفاع أسعار الوقود.

وقعت عدة مصادمات عنيفة بين قوات الأمن الفرنسية، وأنصار حركة السترات الصفراء، في باريس، فضلاً عن الاعتقالات التي طالت العديد من المشاركين في الاحتجاجات، ما دفع السلطات إلى نشر مدرعات، للمرة الأولى، في العاصمة، وعددها 14 مدرعة، وذلك منذ أحداث الشغب التي وقعت في ضواحي باريس، العام 2005.
وتزامنت هذه التطورات الأمنية لمواجهة الاحتجاجات مع ارتفاع عدد الجرحى والموقوفين من المتظاهرين، الذين رفعوا سقف مطالبهم نحو إقالة الرئيس الفرنسي، إيمانيول ماكرون، فضلاً عن تصاعد التظاهرات التي عادت للتجدد في محيط قوس النصر، في باريس، وقيام الأمن باستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع ضد المتظاهرين.

شهد العام 2018 العديد من الأحداث والتطورات المختلفة على الساحتين العربية والدولية…..

ومن أبرز الأحداث في هذا العام..

شهر كانون الثاني

1-1 الرئيس الكوري الديمقراطي كيم جونغ اون يقول أن بلاده قادرة على مواجهة أي تهديد نووي من الولايات المتحدة.

1-5 الولايات المتحدة تجمد تقديم 125 مليون دولار إلى وكالة الأونروا.

1-10 الكرملين يؤكد أن ترتيبات مؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي جارية في لقاءات بين الخبراء وعلى الدول الضامنة إنهاء قوائم المشاركين.

1-12 الاتحاد الأوروبي يطالب سلطات الاحتلال الإسرائيلي باحترام وحماية حقوق الأطفال الفلسطينيين.

1-15 رئيس لجنة الدفاع والأمن في مجلس الاتحاد الروسي فيكتور بونداريف يقول تشكيل واشنطن ميليشيا مسلحة شمال شرق سورية يهدف إلى تعطيل التسوية السياسية .

1-16 الرئيس الصيني شي جين بينغ يدعو إلى الحفاظ على التهدئة في شبه الجزيرة الكورية.

1-20 مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى سورية الكسندر لافرنتييف خلال مؤتمر صحفي الوجود الأمريكي غير الشرعي في سورية يجب ألا يبقى على الأراضي السورية.

1-25جولة جديدة من الحوار السوري السوري في فيينا بمشاركة وفد الجمهورية العربية السورية.

1-30 افتتاح مؤتمر الحوار الوطني السوري السوري في مدينة سوتشي الروسية بمشاركة وفد الجمهورية العربية السورية ونحو 1500 شخص .

شهر شباط

2-1 البعثة الدائمة لروسيا لدى الأمم المتحدة توضح أن واشنطن قتلت آلية التحقيق المشتركة باستخدام السلاح الكيميائي في سورية.

2-3 وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف يقول إن الاستراتيجية النووية الأمريكية تقرب البشرية من الدمار.

2-5 الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس يدعو واشنطن وموسكو إلى مواصلة الحوار حول اتفاق حد الأسلحة.

2-7 وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يؤكد أن هدف واشنطن الحقيقي من نشر قواتها في سورية لا علاقة له بمحاربة تنظيم داعش الإهابي.

2-9 الرئيس الكوري الديمقراطي كيم جون اون يدعو نظيره في كوريا الجنوبية لزيارة بيونغ يانغ .

2-19 الخارجية الروسية تستدعى القائم بأعمال أوكرانيا لديها احتجاجا على اعتداءات على مراكز روسية في كييف.

2-24 الحكومة الفلسطينية تؤكد أن قرار نقل السفارة الأميركية إلى القدس المحتلة في أيار المقبل مساس بهوية الشعب الفلسطيني ووجوده .

2-27 الصين تدعو إلى إجراء محادثات مباشرة بين كوريا الديمقراطية والولايات المتحدة .

2-28 وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أمام مؤتمر نزع الأسلحة بجنيف: الولايات المتحدة تستخدم المواد الإعلامية المفبركة كتحرك معاد لسورية.

شهر آذار

3-2الجمعية الوطنية الأرمينية تنتخب رئيس الوزراء السابق سركسيان رئيسا للبلاد.

3-4 أغلبية أعضاء الحزب الاشتراكي الديمقراطي يصوتون لصالح الائتلاف مع ميركل لتشكيل حكومة في ألمانيا.

3-7 استقالة غاري كوشنر المستشار الاقتصادي لترامب احتجاجا على الرسوم الجمركية.

3-9 الأمم المتحدة تعلن أن مليوني طفل في الكونغو الديمقراطية يواجهون خطر المجاعة.

3-11 وزير التجارة الصيني: لا نريد حربا تجارية مع الولايات المتحدة لكننا قادرون على الدفاع عن مصالحنا.

3-13 الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يقيل وزير الخارجية ريكس تيلرسون.

3-15 حلف شمال الأطلسي الناتو يعلن سعيه للحوار والتواصل العسكري مع روسيا.

3-18 مظاهرات احتجاجية في باريس ضد تعسف الشرطة الفرنسية إزاء المهاجرين.

3-19 الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يفوز في الانتخابات الرئاسية لولاية جديدة.

3-22 مجلس حقوق الإنسان يتبنى قرارا يدين انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي في الجولان.

3-24 مئات آلاف الأمريكيين يتظاهرون في مختلف المدن للمطالبة بتشديد القيود على حيازة السلاح في البلاد.

27-3 رئيس الوزراء الصينى يقول: بكين مستعدة لحرب تجارية مع واشنطن.

3-29 روسيا تطرد العشرات من دبلوماسيي 24 دولة قامت بالخطوة ذاتها على خلفية الاتهامات البريطانية لروسيا بتسميم الجاسوس سيرغي سكريبال.

3-30 بدء أولى مسيرات العودة في قطاع غزة المحاصر في ذكرى يوم الأرض.

شهر نيسان

4-1 أسقف الاسكندرية للأرمن الكاثوليك المطران كريكور كوسا يقول إن خطط أعداء سورية تحطمت أمام قوة وصمود شعبها .

4-3 إضراب لعمال السكك الحديدية في فرنسا احتجاجا على تعديلات تعتزم حكومة ايمانويل ماكرون إقرارها .

4-4 بمشاركة سورية.. بدء أعمال مؤتمر موسكو السابع للأمن الدولي في العاصمة الروسية موسكو.

4-5 الاتحاد الأوروبي يؤكد تمسكه بالاتفاق النووي مع إيران .

4-6 نواب أوروبيون: العدوان التركي على الأراضي السورية اعتداء واضح على دولة ذات سيادة .

4-9 مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا يشدد على أن الهجوم الكيميائي في دوما مفبرك وهناك دول غربية تعمل أي شيء للحفاظ على الإرهابيين في سورية .

4-10 وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف يؤكد أن الكيان الصهيوني يعتدى على سورية لدى انتكاسة الإرهابيين فيها.

4-11 الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا يعطلون مشروعي قرارين روسيين في مجلس الأمن أحدهما يدعم إرسال خبراء للتحقيق بمزاعم استخدام السلاح الكيميائي في دوما.

4-13 اتحاد النقابات العالمي يدعو إلى تحرك عمالي عالمي رفضا للتهديدات الأمريكية ضد سورية.

4-14 عدوان أمريكي فرنسي بريطاني ضد سورية وكوبا تؤكد أنه انتهاك سافر لمبادئ القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة.

4-15 إدانات عربية ودولية واسعة للعدوان الثلاثي على سورية.

4-18 مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا يؤكد أن الرقة أضحت أطلالا بعد أن دمرها ما يسمى بـ “التحالف الأمريكي” .

4-19 البرلمان الكوبي ينتخب ميغيل دياز كانيل رئيسا لكوبا خلفا للرئيس المنتهية ولايته رارؤول كاسترو.

4-25 الاتحاد العام لنقابات العمال فى البرازيل: العدوان الثلاثي على سورية بنى على التلفيق.

4-27 رئيسا كوريا الديمقراطية الشعبية كيم جونغ أون وكوريا الجنوبية مون جيه ان في ختام قمتهما: إنهاء الحرب وافتتاح عصر جديد للمصالحة والسلام.

شهر أيار

5-1 طيران النظام السعودي يدمر مبنى البنك المركزي في مدينة صعدة شمال اليمن.

5-4 الأمن الفيدرالي الروسي يقضي على إرهابيين اثنين خططا لتنفيذ أعمال إرهابية.

5-5 دعوى قضائية جديدة ضد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإبرامه صفقة تجارية سرية مع مشيخة قطر خارج نطاق البيت الأبيض.

5-6 انتخابات نيابية في لبنان.

5-7 البيت الأبيض يؤكد مضي ترامب بقراره نقل السفارة الأمريكية إلى القدس.

5-8 الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يعلن الانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني.

5-11 آلاف الاندونيسيين يتظاهرون وسط جاكرتا تنديدا بقرار ترامب نقل السفارة الأميركية إلى القدس.

5-12 انتخابات برلمانية في العراق.

5-14 الأمم المتحدة تدعو كيان الاحتلال الإسرائيلي لوقف استخدام القوة ضد الفلسطينيين.

5-16 لوكسمبورغ تستدعي سفيرة الكيان الصهيوني على خلفية تصريحات عنصرية ضد الفلسطينيين.

5-20 إجراء انتخابات رئاسية في فنزويلا.. والرئيس نيكولاس مادورو يفوز بولاية ثانية.

5-29 منظمة الصحة العالمية: نحو 300 إصابة بالايبولا في الكونغو خلال ثلاثة أشهر.

شهر حزيران

6-1 الولايات المتحدة تستخدم “الفيتو” ضد مشروع قرار بمجلس الأمن يدعو لحماية الفلسطينيين من اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي.

6-3 سلطات النظام السعودي تعتقل 17 من النشطاء البارزين في مجال حقوق المرأة بزعم محاولة تقويض الأمن والاستقرار.

6-4 رئيس وزراء الأردن هاني الملقي يقدم استقالة حكومته على خلفية الاحتجاجات الشعبية التي شهدتها البلاد.

6-5 المنتدى البرلماني الدولي يختتم أعماله في موسكو ويؤكد على الالتزام بالمبادئ الجماعية في مكافحة الإرهاب.

6-6 تظاهرات فى باريس ومدن فرنسية أخرى احتجاجا على زيارة رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى فرنسا .

6-8 مسيرات مليونية في طهران و900 مدينة إيرانية إحياء ليوم القدس العالمي وتضامنا مع الشعب الفلسطيني وحقوقه العادلة.

6-12 الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ورئيس كوريا الديمقراطية كيم جونغ اون يوقعان وثيقة مشتركة في ختام قمتهما بسنغافورة.

6-14 الجمعية العامة للأمم المتحدة تصوت بأغلبية أعضائها لصالح قرار توفير الحماية للشعب الفلسطيني من اعتداءات كيان الاحتلال الإسرائيلي.

6-15 وزارة الخارجية الروسية تجدد أن استمرار الولايات المتحدة بالعمل على تقسيم الإرهابيين إلى فئات يشكل تهديدا لوحدة الأراضي السورية والأمن الإاقليمي والعالمي.

6-20 مساعد كبير موظفي البيت الأبيض جو هايغين يقدم استقالته من منصبه.

6-22 المم المتحدة تعلن غرق أكثر من ألف مهاجر في البحر المتوسط منذ بداية العام.

6-23 ندوة في مجلس الشيوخ الإيطالي تؤكد على التضامن مع سورية في حربها على الإرهاب.

6-24 وزير الاستخبارات والمواصلات في حكومة كيان الاحتلال الإسرائيلي يسرائيل كاتس يكشف عن خطة لإقامة خط سكة حديد يربط كيان الاحتلال مع السعودية.

6-28 تحالف واشنطن غير الشرعي يقر بقتله مئات المدنيين في سورية والعراق.

6-29 السلطات الأمريكية تعتقل أكثر من 500 امرأة كن يتظاهرن احتجاجا على سياسات ترامب المتعلقة بالهجرة.

شهر تموز

7-1 الكوريتان تستأنفان تشغيل الخط الساخن للاتصالات البحرية التجارية العالمية.

7-6 الصين تفرض رسوما جمركية ردا على إجراءات أميركية مماثلة.

7-9 استقالة وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون ووزير شؤون الانسحاب من الاتحاد الأوروبي ديفيد ديفيز.

7-11 مجلس الشيوخ الايرلندي يحظر استيراد منتجات مستوطنات كيان الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي العربية المحتلة.

7-14 الاتحاد الأوروبي يجدد رفضه الاعتراف بسيادة كيان الاحتلال الإسرائيلي على الأراضي العربية المحتلة عام 1967.

7-17 تحقيق برلماني بريطاني يكشف تواطؤ القوات البريطانية بقتل مدنيين في سورية والعراق جراء عمليات لطائرات دون طيار.

7-18 كوبا وفنزويلا والصين تجدد تضامنها ودعمها لسورية وتؤكد ضرورة مواجهة تدخلات واشنطن في شؤون أمريكا اللاتينية ضدها.

7-22 بعد افتضاح دورهم الإرهابي.. العدو الإسرائيلي يهرب أدواته من عناصر ما تسمى “الخوذ البيضاء” من جنوب سورية إلى الأردن تمهيدا لنقلهم لدول غربية.

7-24 اليمين الفرنسي يتقدم بمذكرة لحجب الثقة عن حكومة ايمانويل ماكرون .

7-26 قادة دول بريكس يؤكدون أن حل الأزمة فى سورية من خلال عملية سياسية يقودها السوريون.

7-28 انطلاق الالعاب العسكرية الدولية 2018 فى روسيا بمشاركة سورية .

7-30 بدء محادثات الجولة العاشرة حول سورية في صيغة أستانا بمدينة سوتشي الروسية.

7-31 البيان الختامي للجولة العاشرة من محادثات أستانا في سوتشي يجدد التأكيد على سيادة واستقلال ووحدة سورية ومواصلة مكافحة الإرهاب.

شهر آب

8-2 الدفاع الروسية تشير إلى ازدياد عدد إرهابيي داعش في منطقة وجود القوات الأمريكية بالتنف قرب الحدود السورية العراقية.

8-3 منظمة الصحة العالمية تحذر من أن اليمن يواجه احتمالاً جديداً بتفشي الكوليرا .

8-5 الحرس الثوري الإيراني يجرى مناورات في الخليج ومضيق هرمز .

8-6 منظمة هيومن رايتس ووتش تؤكد أن النظام السعودي يحتجز الآلاف في سجونه دون محاكمات.

8-10 الخارجية الروسية تدعو إلى تحقيق دقيق وشامل ومحاسبة المسؤولين عن المجازر المرتكبة بحق الشعب اليمني.

8-25 إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تلغى مئتي مليون دولار من المساعدات المخصصة للفلسطينيين.

8-27 وزير الخارجية الألماني هايكو ماس يدعو أوروبا إلى أن ترد على العقوبات الأمريكية ضد شركائها التجاريين المهمين في روسيا والصين .

8-31 اغتيال رئيس جمهورية دونيتسك في تفجير بمقهى وسط مدينة دونيتسك .

شهر أيلول

9-4 إسبانيا تلغي صفقة بيع 400 قنبلة موجهة بالليزر للنظام السعودي.

9-5 الخارجية الفلسطينية تدين الاستيطان الإسرائيلي وتدعو المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته تجاه التطهير العرقي الصهيوني.

9-6 السيناتور الامريكي ريتشارد بلاك يكشف أن لديه معلومات عن أعداد الاستخبارات البريطانية لهجوم كيميائي فى إدلب.

9-7 افتتاح قمة الدول الضامنة لمسار أستانا في طهران والرئيس الإيراني حسن روحاني يقول إننا متفقون على مواصلة مكافحة الإرهاب في سورية والتوصل إلى حل سياسي للأزمة فيها.

9-8 الدفاع الروسية تكشف أن الإرهابيين اتفقوا خلال اجتماع لهم في إدلب على سيناريو هجوم كيميائي وتحميل الدولة السورية مسؤوليته.

9-10 منظمة التحرير الفلسطينية تؤكد أن قرار اغلاق مكتبنا في واشنطن استمرار للسياسات المعادية للشعب الفلسطيني.

9-13 البرلمان الأوروبي يحذر الاحتلال الإسرائيلي من عواقب هدم قرية الخان الأحمر شرق القدس المحتلة.

9-15 انتخاب سورية عضوا بمجلس حكام التراث غير المادي لآسيا الغربية والوسطى.

9-18 رئيس جمهورية منغوليا خالتماجلين باتولغا يعبر عن سروره لنجاح سورية في تطهير معظم أراضيها من التنظيمات الإرهابية.

9-19 الكوريتان تتفقان على سبل نزع السلاح النووي وتعزيز التعاون المشترك.

9-29 الرئيس التشيكي ميلوش زيمان يؤكد أن محاولات الغرب فرض سياساته وتصدير نظامه إلى سورية وليبيا ودول أخرى لم تجلب سوى الفوضى.

شهر تشرين الأول

10-2 قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في اسطنبول التركية.

10-5 الحزب الديمقراطي الاشتراكي الألماني يطالب بمنع توريد صفقات الأسلحة إلى النظام السعودي.

10-8 الخارجية الروسية تؤكد أن إدلب يجب أن تنقل في نهاية المطاف إلى سيطرة الدولة السورية.

10-11 الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يؤكد أن روسيا وجهت ضربة قاضية للإرهاب الدولي في سورية .

10-20 النظام السعودي يعترف بمقتل خاشقجي في قنصليته بمدينة اسطنبول.

10-21 السيناتور الأمريكي بوب كوركر يقول إن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان هو من أمر بقتل الصحفي خاشقجي.

10-24 بمشاركة سورية افتتاح المنتدى الدولي لحوار الأديان في موسكو.

شهر تشرين الثاني

11-1 الكوريتان تعلنان وقف جميع الأعمال العدائية على حدودهما المشتركة.

11-2 مستشار رئيس النظام التركي ياسين أكتاي يكشف أن جثة الصحفي السعودي جمال خاشقجي تم تذويبها بعد تقطيعها.

11-3 الخارجية الروسية تشدد على أن جماعة “الخوذ البيضاء” هي فرع من تنظيم جبهة النصرة الإرهابي .

11-7 الديمقراطيون يستعيدون الأغلبية بمجلس النواب في انتخابات التجديد النصفي للكونغرس الأميركي.

11-13 أعضاء في البرلمان الأوروبي يطالبون بفتح تحقيق حول كيفية وصول أسلحة أوروبية للإرهابيين في سورية والعراق.

11-14 البرلمان الأوروبي يصدق على قرار تجديد الدعوة لحظر تصدير الأسلحة للنظام السعودي .

11-15 استقالة أربعة وزراء من حكومة رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي على خلفية اتفاق بريكست.

11-17 بدء المظاهرات في فرنسا ضد سياسات الرئيس ايمانويل ماكرون الاقتصادية.

11-18 السيناتور الجمهوري جيف فليك يطالب بانتخابات تمهيدية ضد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب .

11-22 الدنمارك توقف تصدير الأسلحة للنظام السعودي .

11-25 ثلاث سفن حربية أوكرانية تخرق المياه الإقليمية الروسية في مضيق كيرتش في بحر ازوف .

11-28 انطلاق أعمال الجولة الحادية عشرة من اجتماع أستانا حول تسوية الأزمة في سورية في العاصمة الكازاخية أستانا.

11-29 كندا تفرض عقوبات على 17 سعوديا على خلفية مقتل الصحفي خاشقجي.

شهر كانون الأول

12-1 وقفات نظمتها فروع الاتحاد الوطني لطلبة سورية في العالم للمطالبة بفك الحصار الظالم عن سورية.

12-3 الكرملين ينفى مزاعم الرئيس الأوكراني حول نية روسيا الاستيلاء على أراضي أوكرانيا.

12-5 وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي يجدد مطالبته المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته فى محاسبة مسؤولي كيان الاحتلال الإسرائيلي.

12-9 الأطراف اليمنية تجري أول محادثات مباشرة في السويد لمدة أسبوع.

12-10 العراقيون يحتفلون بالذكرى الأولى للنصر على تنظيم داعش الإرهابي.

12-12 رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تتجاوز حجب الثقة عنها داخل حزبها المحافظين.

12-14 الرئيس الفنزويلي يكشف عن خطة أمريكية لاغتياله.

12-18 اجتماع لوزراء خارجية الدول الضامنة لعملية أستانا “روسيا وإيران وتركيا “في جنيف.

12-19 الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يعلن سحب القوات الأمريكية من سورية.

12-21 مجلس الأمن يوافق على نشر فريق دولي لمراقبة وقف إطلاق النار فى مدينة الحديدة باليمن.

12-24 وفاة رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران هاشمي شاهرودي بعد معاناة مع المرض.

12-25 رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي كمال كليتشدار اوغلو يقول لا يوجد أحد يخدم المصالح الاستعمارية في المنطقة أكثر من أردوغان.

تعليقات من فيسبوك

شاهد أيضاً

سجال ينذر بتفكيك الحكومة المغربية بعد أيام من تشكيلها..!!

الرباط – صوت العرب – «حافِظ على أغلبيتك الحكومية»، بهذه العبارة الحادة التي تحمل تهديداً …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم