' rel='stylesheet' type='text/css'>

الولايات المتحدة توجه رسالة “قلق” إلى مصر حول استمرار اعتقال قادة المجتمع المدني .

الولايات المتحدة توجه رسالة “قلق” إلى مصر حول استمرار اعتقال قادة المجتمع المدني .

صوت العرب:

أعلنت الولايات المتحدة أنها أبلغت السلطات المصرية بضرورة عدم استهداف ممثلي المجتمع المدني مثل الصحفي، حسام بهجت.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، نيد برايس، خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الأربعاء، إن الولايات المتحدة قلقة إزاء استمرار اعتقال قادة المجتمع المدني والأكاديميين والصحفيين بمصر وتوجيه الاتهامات والمضايقات لهم، وإنها عبرت للحكومة المصرية عن هذا القلق.

وأضاف برايس أن واشنطن أبلغت الحكومة المصرية بأن أفرادا مثل بهجت، الصحفي البارز والناشط في الدفاع عن حقوق الإنسان، ينبغي عدم استهدافهم.

وقد قررت النيابة العامة إحالة بهجت، مدير المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، للمحاكمة بعد اتهامه بإهانة الهيئة الوطنية للانتخابات بتدوينة عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” العام الماضي.

وسبق أن ذكر البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي، جو بايدن، شدد خلال اتصال مع الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، في 24 مايو، على أهمية إجراء حوار بناء بشأن حقوق الإنسان في مصر.

وأكدت إدارة بايدن مرارا عزمه طرح قضية حقوق الإنسان خلال المحادثات مع الدول الشريكة التي تواجه انتقادات بسبب تعاملها مع هذه القضية، بما في ذلك مصر والسعودية.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: