' rel='stylesheet' type='text/css'>

الملكة نور تتهم السلطات الأردنية بتنفيذ عملية “اغتيال شخصية” بحق ابنها

الملكة نور تتهم السلطات الأردنية بتنفيذ عملية “اغتيال شخصية” بحق ابنها

صوت العرب – اتهمت الملكة نور الحسين أرملة العاهل الأردني الراحل سلطات بلادها، بمحاولة تنفيذ عملية “اغتيال شخصية” بحق ابنها الأمير حمزة من خلال “حملة إعلامية مضللة”.

وكتبت الملكة نور المقيمة في الولايات المتحدة على صفحتها في “تويتر” باللغة الإنجليزية، تعليقا على تداول تسجيلات صوتية منسوبة لولي العهد السابق وأحد المتهمين في قضية “الفتنة”: “اغتيال شخصية لأردني هاشمي وطني وشريف من خلال حملة إعلامية مضللة. وجه مخجل للسياسة في منطقتنا ولكن ليس لشعبنا”.

وارفقت الملكة نور تغريدتها بتعليق يتهم المخابرات الأردنية بالوقوف وراء تسريب محادثات “مجزأة ومحاكة” كي تدل على وجود “مؤامرة”.

وتتضمن التسجيلات الصوتية المسربة محادثات بين من يُفترض أنهما الأمير حمزة والشريف حسن تتضمن “مؤامرة” على الحكم، وفيها إشارات إلى شخص ثالث اسمه عوض الله.

ونشرت وسائل الإعلام المحلية هذا الأسبوع “اعترافات” عوض الله التي قال فيها إن الأمير حمزة كان “حاقدا على الملك” وأراد الاستفادة من علاقات عوض الله الخارجية في تنفيذ “المؤامرة”.

وسبق للملكة نور أن انتقدت تعامل السلطات مع ملف القضية التي بدأت في أبريل الماضي حين وجه الأمير حمزة الذي لم يعد يظهر إعلاميا، انتقادات علنية حادة لأجهزة الحكم واتهامات لها بالفساد.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: