' rel='stylesheet' type='text/css'>

المتحدث باسم الأمم المتحدة: نزوح 75 ألف فلسطينيّ جراء العدوان الإسرائيليّ على غزّة.

المتحدث باسم الأمم المتحدة: نزوح 75 ألف فلسطينيّ جراء العدوان الإسرائيليّ على غزّة.

صوت العرب: فلسطين.

نزح ما لا يقل عن 75 ألف فلسطيني جراء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة المحاصر، بحسب ما أعلنت الأمم المتحدة، اليوم الخميس.

وأوضح المتحدث باسم مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة، ينس لارك، في تصريح لوكالة “الأناضول” للأنباء، أن 47 ألف فلسطيني لجأوا إلى 58 مدرسة تابعة لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”.

وأضاف أن 28 ألفا و700 لجأوا إلى أقربائهم في مناطق فلسطينية أخرى.

وشن الطيران الحربي الإسرائيلي فجر اليوم الخميس، غارات مكثفة على مواقع مختلفة في قطاع غزة، كما استهدفت عشرات الغارات مناطق سكنية مأهولة بينها منازل لقادة حركة حماس، حيث أوقعت الغارات إصابات متفاوتة بصفوف المدنيين.

ويأتي تكثيف الغارات في اليوم 11 للعدوان على غزة، فيما تم استهداف وقصف منازل لقادة حركة حماس وذراعها العسكري كتائب القسام، في وقت يتم الحديث عن إمكانية وقف إطلاق النار خلال يوم أو يومين بواسطة مصرية.

وفي المقابل ردت فصائل المقاومة في إطلاق رشقات صاروخية على البلدات الإسرائيلية في الجنوب ومستوطنات “غلاف غزة”، وكذلك قصف قواعد عسكرية في الغلاف، حيث أعلنت كتائب القسام قصف قاعدة “تل نوف” الجوية برشقة صاروخية، وكذلك استهداف قاعدة “حتسريم” الجوية.

واستشهد 12 فلسطينيا في غارات للاحتلال على غزة، خلال الـ24 ساعة الأخيرة، لترتفع حصيلة الشهداء إلى 231 شهيدا، فيما أصيب في الغارات الأخيرة 4 مدنيين، خلال غارة طالت منزلا غرب الضابطة الجمركية بخان يونس.

ويأتي استمرار القصف الإسرائيلي والرشقات الصاروخية للمقاومة في وقت تزايدت فيه التصريحات الرسمية بشأن قرب سريان وقف لإطلاق النار بين إسرائيل وفصائل المقاومة.

فيما استشهد 29 فلسطينيا، بينهم 4 أطفال، وأصيب قرابة 7 آلاف في الضفة الغربية، بما فيها القدس، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال، كان آخرهم الشاب منتصر محمود زيدان، الذي استشهد اليوم الخميس، متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: