' rel='stylesheet' type='text/css'>

المؤتمر الثالث للفنون الإفريقية يهدي دورته إلى روح الدكتور عصمت يحيى و الدكتور حسن عطية.

المؤتمر الثالث للفنون الإفريقية يهدي دورته إلى روح الدكتور عصمت يحيى و الدكتور حسن عطية.

 

صوت العرب : القاهرة.

 

قررت أكاديمية الفنون برئاسة الدكتور أشرف زكي، إهداء دورة المؤتمر الثالث إلى فقيدي الحركة الفنية والثقافية المصرية الدكتور عصمت يحيى، والدكتور حسن عطية، وذلك من خلال كتاب أعمال المؤتمر المنشور ورقياً و ” إلكترونياً”.

وكانت الدكتورة غادة جبارة رئيس المؤتمر ونائب رئيس أكاديمية الفنون قد عقدت اجتماع طارئ مع السادة الدكتورة إيمان مهران مقرر المؤتمر ، والدكتورة نهلة أبسخرون أمين المؤتمر ، لمتابعة الصورة النهائية لإصدار كتاب المؤتمر.

حيث إنتهى الإجتماع إلى إهداء الدورة الثالثة للسادة أعضاء اللجنة العليا للمؤتمر الذين رحلوا ولم يبخلوا بأي دعم للمؤتمر.

والدكتور عصمت يحيى مواليد الإسكندرية عام 1949 ، شغل منصب رئيس أكاديمية الفنون ، وأستاذ الأداء الحركي بالمعهد العالي للفنون الشعبية، وعميد المعهد العالى للبالِيه لست سنوات، وعميد المعهد العالي للفنون الشعبية

صمم وأخرج العديد من عروض الباليه الكلاسيكي والعالمي إلى جانب الكثير من المسرحيات والأعمال التلفزيونية والدرامية والسينمائية، كما شارك في العديد من عروض الباليه الكلاسيكي العالمي، وعروض احتفالات المناسبات القومية، بجانب تصميمه لمجموعة كبيرة من الاستعراضات في السينما والمسرح والتلفزيون منها : فوازير “عمو فؤاد”، “احنا فين”، جدو عبده” ومسرحيات “البرنسيسة”، “المهاجر”، “راقصة قطاع عام”، كما شارك في تصميم الاستعراضات الخاصة لمسلسلات “زهور من نور” و”هارون الرشيد”.

حصل على الأوسمة والدروع والشهادات التقديرية لإنجازاته فى مجال الثقافة والفنون والإعلام والرياضة والتنمية، ترأس وفود مصر في العديد من المؤتمرات والملتقيات والمهرجانات الدولية المصرية والعربية وتوفي في 19 يناير

2021

أما الدكتور حسن عطية فهو أستاذ الدراما بالمعهد العالي للفنون المسرحية، من مواليد القاهرة عام 1948، حصل على الدكتوراه من مدريد بأسبانيا عام 1991

عمل كناقد فني وأدبي، شغل العديد من المناصب، ومنها مدير عام إدارة المسرح بالثقافة الجماهيرية ، ورئيس تحرير مجلة “الفن المعاصر” الأكاديمية المحكمة، ورئيس قسم التنشيط الثقافي بأكاديمية الفنون، وعميد المعهد العالى للفنون المسرحية الأسبق، وعميد المعهد العالى للفنون الشعبية الأسبق، وأستاذ نظريات الدراما والنقد بأكاديمية الفنون، وعمل كناقد مسرحي بمجلة الكواكب، كما تقلد منصب رئيس الجمعية العربية لنقاد المسرح السابق، ورئيس جمعية نقاد السينما المصريين الأسبق، وعضو اتحاد الكتاب ونقابة المهن التمثيلية

أشرف على وناقش العديد من الرسائل العلمية في مصر والوطن العربي، وشارك في العديد من الملتقيات والمهرجانات والمؤتمرات الدولية، وترجم وراجع العديد من النصوص والكتب المترجمة عن الإسبانية، نشر العديد من الكتب الخاصة بالمسرح والسينما والفنون الشعبية. توفي في 28 يوليو

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: