' rel='stylesheet' type='text/css'>

القاهرة: هارب من السجن ينتحل شخصية شقيقه ويرتكب 23 جريمة.

القاهرة: هارب من السجن ينتحل شخصية شقيقه ويرتكب 23 جريمة.

صوت العرب:

كشفت الشرطة المصرية عن انتحال مواطن لصفة شقيقه طوال 10 أعوام، نفذ خلالها أكثر من 23 جريمة سطو وسرقة، وفق ما أورده موقع الوطن المحلي، اليوم الأحد.

وبحسب الشرطة ”اعترف المتهم، عقب عملية القبض عليه، بمنطقة الأزبكية بالقاهرة، بانتحال صفة شقيقه، واستخراج شهادة وفاة لنفسه، حيث عاش متنقلا بين القاهرة والقليوبية، طوال 10 سنوات كاملة، نفذ خلالها عمليات سرقة، منها عدد من السيارات“.

وكشفت التحريات أن المتهم _والأحرف الأولى من اسمه ”م. ع“ 47 عاما_ ”استغل أحداث ثورة الـ25 من يناير عام 2011، ونجح في الهروب من سجن الفيوم العمومي، وعقب ذلك، زور بطاقة رقم قومي، منتحلا صفة وبيانات شقيقه، واستخدمها في كل تحركاته، وارتكب 23 عملية سطو وسرقة“.

وتبين أن ”المتهم يعمل سائقا، مقيم بالقليوبية، وله محل إقامة آخر، بدائرة قسم شرطة الزاوية الحمراء، وهارب من سجن الفيوم، خلال أحداث ”ثورة يناير“، وعليه تنفيذ بقضيتي سرقة، بإجمالي حبس أكثر من 9 سنوات، وبحوزته بطاقتا رقم قومي باسمه، بإقامتين مختلفتين“.

وبمواجهته بحسب الشرطة ”أقر بحيازته للمضبوطات بقصد انتحال اسم شقيقه خشية ضبطه، وارتكابه تلك الجرائم دون علم شقيقه، وتبين أن الأخير لم يكن يعرف أنه يتحرك ببطاقته“.

وأحيل المتهم للنيابة العامة، التي باشرت التحقيق بالقضية، واستوفت إجراءات حبسه، وحررت محضرا جديدا بحقه بتهمة انتحال صفة شخص آخر، وأصدرت قرارا صباح اليوم الأحد، بحبسه لمدة 4 أيام على ذمة التحقيق.

وتعد قضية هروب المساجين من السجون وأقسام الشرطة المصرية، من أخطر القضايا التي تواجه الأمن الداخلى في مصر، وقد تجلت خطورتها بشكل واضح في أعقاب ”ثورة يناير“، لما تبع هروب المساجين من حالة من الهرج والعنف والسرقات، علاوة على هروب عدد كبير من المنتمين للجماعات المتشددة.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: