' rel='stylesheet' type='text/css'>

العايد يزور مقر الجمعيّة الوطنيّة للمحافظة على البترا … و مهرجان اللويبدة الأول للثقافة والفنون.

العايد يزور مقر الجمعيّة الوطنيّة للمحافظة على البترا … و مهرجان اللويبدة الأول للثقافة والفنون.

الاميرة دانا فراس:الجمعية منذ تاسيسها تعمل على تنفيذ مشاريع متعدّدة الأوجه تهدف إلى تعزيز الحفاظ على مواقع التراث العالمي والحياة البرّية.

العايد: الجمعية تقوم بدور كبيرفي الحفاظ على التراث الثقافي، ونثمّن اهتمامها بالحفاظ على موقع التراث العالمي مدينة البترا تحديدًا.

صوت العرب: الاردن.

زار وزير الثقافة علي العايد، اليوم الاثنين 12/7/2021، المركز الثقافي – بيت يعيش، مقر الجمعيّة الوطنيّة للمحافظة على البترا في جبل اللويبدة، والتقى الأميرة دانا فراس، رئيسة مجلس إدارة الجمعية وسفيرة اليونسكو للنوايا الحسنة للتراث الثقافي.

وقد تم خلال اللقاء بحث أوجه التعاون ما بين وزارة الثقافة والجمعية،  كما قام العايد بجولة في أرجاء المركز الثقافي – بيت يعيش، تعرّف خلالها على تاريخ البيت العريق، وأهم المراحل التاريخية التي مر بها، والتعديلات التي أجريت عليه للحفاظ على أصالته، ليكون مقرًا للجمعية.

وقالت الأميرة دانا فراس، إن الجمعيّة الوطنيّة للمحافظة على البترا، قد دأبت منذ تأسيسها وعلى مدار ثلاثين عامًا، على تشجيع وتعزيز نهج الإدارة المستدامة لمواقع التراث الثقافي، من خلال تنفيذ مشاريع متعدّدة الأوجه تهدف إلى تعزيز الحفاظ على مواقع التراث العالمي والحياة البرّية، وتنفيذ برنامج لتعليم الأطفال قائمة على قيم التراث الثقافي، وتعزيز أفضل الممارسات في مجال الحفاظ على التراث الثقافي والطبيعي في المملكة الأردنيّة الهاشميّة وما حولها.

وأعرب العايد عن سعادته بهذه الزيارة التي تلقي الضوء على تاريخ الجمعية، وأنشطتها ومشاريعها، مثمنًا الدور الذي تقوم به في سبيل الحفاظ على التراث الثقافي، واهتمامها بالحفاظ على موقع التراث العالمي مدينة البترا تحديدًا، مبديًا اهتمامه بالمشاريع التي تقدمها الجمعية.

جدير بالذكر أن الجمعيّة الوطنيّة للمحافظة على البترا، هي جمعية غير حكومية وغير ربحية تأسّست في عام 1989 ، كأقدم جمعيّة وطنيّة تُعنى بالمحافظة على التراث الثقافي في موقع التراث العالمي مدينة البترا، و تهدف إلى تلبية الحاجة الملحّة لحماية وحفظ وصون التراث الأثري والتاريخي والثقافي للأردن والمنطقة، بالإضافة إلى دورها في كسب التأييد الدوليّ.

إلى ذلك، قام العايد خلال جولته في جبل اللويبدة بزيارة للفنانين التشكيليين المشاركين في فعاليات مهرجان اللويبدة الأول للثقافة والفنون، الذي يقام  بمشاركة أكثر من مائة فنان  تشكيلي من مختلف الأعمار، يعملون على رسم جبل اللويبدة بكل تفاصيله من مباني وشوارع و محال تجارية، لتوثيق المنطقة فنيًا، مطلعًا على منتجهم الإبداعي الفني في مواقعهم وأثناء عملهم، مثمنًا  الجهود التي يقومون بها في سبيل توثيق المنطقة فنيًا.

يذكر أن  مهرجان اللويبدة الأول للثقافة والفنون يقام بتنظيم من جاليري إطلالة اللويبدة للفنون التشكيلية وبدعم من برنامج حكمت الثقافة، ويتضمن أمسيات ثقافية بالتعاون مع منتدى البيت العربي للثقافة، و يستمر حتى ١٨ من الشهر الحالي.

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: