' rel='stylesheet' type='text/css'>

الشيخ علي جمعة يتحدث عن هوية فرعون المذكور في القرآن وسبب كره المصريين لبني إسرائيل

صوت العرب – قال مفتي مصر السابق علي جمعة، عضو هيئة كبار علماء الأزهر، إن فرعون المذكور في القرآن في عصر سيدنا موسى، ذكرت عدد من الروايات أنه رمسيس.

وأوضح خلال برنامج “مصر أرض الأنبياء” على القناة الفضائية الأولى: “فرعون تنبأ بهلاكه على يد واحد من بني إسرائيل فبدأ في التحوط وقرر قتل صغار الأطفال وترك النساء”.

ونوه جمعة بأن المصريين في ذلك الوقت كانوا يكرهون بني إسرائيل لـ3 أسباب، أولهما الاستغلال حيث كانوا يستغلونهم، وثانيهم التكبر حيث كانوا يتعالون عليهم، وثالثهم شعورهم بأن هذه البلد ليست بلدهم.

وأضاف أن الرأي العام كان لصالح فرعون ضد بني إسرائيل، فيستطيع التخلص منهم بسهولة، ولن يجد معارضة شعبية، وبدأ في ذبح الأطفال.

وقال إن بني إسرائيل جاؤوا إلى مصر مع سيدنا يعقوب في عهد سيدنا يوسف، ومكثوا بها سنوات طويلة حتى بعد وفاة سيدنا يوسف وسيدنا يعقوب.

شاهد أيضاً

إقامة الدورة الـ27 من “المسرح التجريبى” أون لاين سبتمبر ‏المقبل.

صوت العرب : القاهرة.  في ظل إجراءات احترازية تطوق معظم دول العالم، أعلنت إدارة مهرجان …

تابعوا اخر الأخبار على صوت العرب

Translate » ترجم الموقع لأي لغة في العالم
%d مدونون معجبون بهذه: